logo
التحقيقات تفجر مفاجأة جديدة بشأن قاتل سفير روسيا بتركيا

التحقيقات تفجر مفاجأة جديدة بشأن قاتل سفير روسيا بتركيا

كشفت تحقيقات واقعة اغتيال السفير الروسي لدى أنقرة أندريه كارلوف أن قاتل السفير مولود الطنطاش كان على علاقة بسيدة روسية لفترة طويلة، بحسب ما نقلته صحيفة "زمان" التركية. 

ونشر كاتب صحيفة حريات عبد القدير سيلفي في مقاله اليوم، تفاصيل مثيرة تتعلق بالتحقيقات، وتبين أن منفذ عملية الاغتيال عاش حياة عاطفية مع سيدة روسية.

وقال "سيلفي": إن الطنطاش جمعته علاقة عاطفية بسيدة روسية استمرت لفترة طويلة بالعاصمة أنقرة غير أن السيدة الروسية عادت إلى بلادها قبل فترة طويلة من واقعة الاغتيال واستقرت في العاصمة موسكو.

وأشار إلى أن الجهات المعنية الروسية حققت مع السيدة الروسية التي تعرفت على الطنطاش وأقرت أنهم كانوا على علاقة عاطفية.

يذكر أن وسائل الإعلام تناقلت قبل أيام إفادة حبيبة الطنطاش التي أوقفتها قوات الأمن التركية، وخلال إفادتها ذكرت السيدة أنها لا تمتلك أي معلومات بشأن علاقة الطنطاش التنظيمية، مشيرة إلى أنه لم يكن يتحدث كثيرا وكان منغلقا على نفسه كما أنها لم تعجب به كثيرا.

فيتو