logo
مفاجأة.. المتهم بتنفيذ هجوم فلوريدا: الاستخبارات الأمريكية طالبتنى بالانضمام لـ"داعش"

مفاجأة.. المتهم بتنفيذ هجوم فلوريدا: الاستخبارات الأمريكية طالبتنى بالانضمام لـ"داعش"

فى مفاجأة من العيار الثقيل، قال استبيان سانتياجو، المشتبه به فى تنفيذ هجوم مطار فورت لاودرديل بولاية فلوريدا، الذى وقع أمس الجمعة، إن الاستخبارات الأمريكية طلبت منه الانضمام إلى تنظيم داعش، فى الوقت الذى ردت فيه تقارير صحفية أجنبية بالتشكيك زاعمة أن "سانتياجو" مضطرب عقليا.

وبعد ساعات من ضبط المشتبه به فى تنفيذ الهجوم الذى أسفر عن مقتل 5 وإصابة 8 آخرين، كشفت وسائل الإعلام الأمريكية والبريطانية أن "سانتياجو" كان جندياً فى سلاح المهندسين بالجيش الأمريكى، وشارك فى الحرب الأمريكية بالعراق، وتم تسريحه من الجيش أغسطس الماضى وسط ادعاءات بأنه مضطرب نفسيا.

المشتبه به فى حادث إطلاق النار "ستيبان سانتياجو" 

article-esteban-santiago3-0106

وألمحت العديد من وسائل الإعلام الغربية ـ نقلاً عن أفراد عائلته ـ أن المتهم مضطرب عقليا، حيث قالت عمته، ماريا ريفيرا لموقع "نيوجيرسى" الأمريكى أمس: "شىء غريب حدث له، يبدو وكأنه فقد عقله"، بينما علق زوجها "هيرنان ريفيرا" قائلًا: "كل ما أستطيع أن أقوله إنه عندما عاد من العراق، لم يبدو جيدًا"، وفى المقابل، رد شقيق المشتبه به "بريان سانتياجو" قائلًا، إن أخيه "شخص عادى وروحانى. وأنه شخص جيد"، مضيفًا أن أخيه كان يشتبك مع كثير من جيرانه فى ألاسكا، مؤكدًا على أن تسريحه من الجيش لم يكن بسبب اضطراب نفسى أو شىء متعلق بخدمته فى العراق.

وأوردت تقارير صحفية، أن سانتياجو كان قد رزق بطفل، مشيرة إلى أنه كان يعانى من مشاكل فى التعامل معه، كما أشارت صحيفة وول ستريت جورنال الأمريكية إلى أن المشتبه به ألمح للمحققين بأن وكالات استخبارات أمريكية كانت تجبره على الالتحاق بالتنظيم الإرهابى، زاعمًا أن الحكومة الأمريكية كانت تستخدم تقنيات للسيطرة على عقله لحثه على الانضمام.

ووفقًا للسجلات العسكرية، تم إرساله "سانتياجو" إلى العراق فى عام 2010 ضمن فرقة المهندسين، ثم انضم بعد ذلك للحرس الوطنى فى ألاسكا ضمن احتياطى الجيش فى نوفمبر 2014، وقد سرح من الجيش فى أغسطس الماضى بسبب "أداءه غير المرضى"، حسبما نقلت الجارديان عن مسئولين.

أسرة المشتبه به: استيبان سانتياجو "فقد عقله" بعد خدمته فى العراق 

bleach30n-1-web 

كان مطار فورت لاودرديل بولاية فلوريدا ، تعرض مساء الجمعة لحادث إطلاق نار، لقى على إثره 5 أشخاص مصرعهم وأصيب 8 بجروح، وتم اعتقال سانتياجو ـ 26 عاماً ـ والذى لا يزال خاضعاً للتحقيق فى اتهامه بتنفيذ الهجوم، وسادت حالة من الذعر بين المسافرين بمطار فورت لاودرديل، إذ انبطح عشرات الركاب على الأرض تفاديًا للرصاص، ولم تتوصل السلطات إلى السبب وراء وجود سانتياجو فى المطار، وقال ملازم بشرطة مطار أنكوراج إن المشتبه به كان يحمل حقيبة بها مسدس كان يفحصه.

استيبان سانتياجو وطفله

esteban-santiago 

وعلى الرغم من عدم توصل سلطات التحقيق إلى الهدف وراء الحادث حتى الآن، إلا أن "جورج بيرو" الذى يتولى التحقيق فى الحادث قال للصحفيين على أن الإرهاب غير مستبعد، مضيفًا: "نحن ندرس جميع السبل ولم نستبعد الارهاب. نحن نبحث عن كل شىء يمكن لكم أن تتخيلوه"، بحسب صحيفة التليجراف البريطانية.

وبحسب ما نشرته صحيفة الجارديان البريطانية ، توجه سانتياجو فى نوفمبر الماضى إلى مكتب التحقيقات الفيدرالية بالقرب من منزله فى بمدينة أنكوراج بولاية ألاسكا، وقال للمحققين إنه يسمع أصواتًا فى رأسه تحثه على الانضمام لتنظيم داعش الإرهابى.

مواطنون ينبطحون بجانب سيارات بالشارع وسط إطلاق نار بمطار فورت لاودرديل

nintchdbpict000292682092 

نقل مصابين بحادث إطلاق النار بمطار بفلوريدا

nintchdbpict0002926669241

فيما أشارت شبكة CNN الإخبارية إلى أن التقارير التى زعمت أن مناوشات خلال إحدى الرحلات كانت وراء الحادث، ولم يتم تأكيدها بأى أدلة، بحسب ما نقلته عن المحققين. وقال أحد الركاب لمراسل الـCNN "أنديرسون كوبر"، إن جهاز كمبيوتر محمول "لاب توب" الذى كان يحمله فى حقيبة على ظهره قد تصدى  لرصاصة كانت ستنهى حياته.

من جانبه، غرَّد الرئيس الأمريكى المنتخب دونالد ترامب قائلا: "إنه يراقب الوضع الصعب في ولاية فلوريدا" وأنه تحدث مع حاكم الولاية. وأضاف قائلا: "قلوبنا وصلواتنا للجميع. ابقوا آمنين".

لحظة القبض على ستيبان سانتياجو

nintchdbpict000292683859

اليوم السابع

إقرأ أيضاً