logo
وافد لبناني لأمنيي حولي: ما بقدر... على زوجتي!

وافد لبناني لأمنيي حولي: ما بقدر... على زوجتي!

«ما بقدر» كانت إجابة لبناني مقيم في محافظة حولي لرجال أمن أحد المخافر الذي تقدم إليه، وسألوه عندما قدم شكوى بحق زوجته اللبنانية التي استولت على سيارته ورفضت إعادتها إليه لقيادتها!

وفي التفاصيل أن لبنانياً لم يجد بداً من الاستنجاد برجال الأمن وتقديم شكوى، بعدما ضاق ذرعاً من تسلّط زوجته عليه واستيلائها على سيارته بالقوة ورفضت إرجاعها.

ووفق مصدر أمني فإن «اللبناني أعياه التسلّط الزوجي وفرض شخصيتها عليه بكل الوسائل لدرجة أنها قامت بالاستيلاء على سيارته بالقوة وأخذت تجول وتصول بها غير آبهة باتصالاته بل إنها بدأت تتصرف بها وكأنها من أملاكها الخاصة، كما قدّم لرجال الأمن صورة عن دفتر ملكية السيارة والذي يثبت أنها مسجّلة باسمه، وقال لرجال الأمن (ياجماعة مابدي شي غير ترجعولي سيارتي)».

وأفاد المصدر بأن «الزوج زود المخفر ببيانات زوجته المتهمة، وعندما استفسر منه رجال الأمن عما إن كانت تسكن معه أو منفصلاً عنها، رد ( ياخيي هي بالبيت معي وهي بدها تكون الريسة وأنا ما بقدر عليها!)».

وتابع المصدر«بناء على إفادته أحيل إلى التحقيق وسجلت قضية بمسمى خيانة أمانة، وبالاتصال على الزوجة لم ترد، فتم التعميم على بيانات السيارة وأُحيلت القضية إلى رجال مباحث حولي للبحث والتحري عن الزوجة المتهمة وإحضارها على ذمّة القضية لإعادة السيارة إلى الزوج واتخاذ الإجراءات القانونية بحق المتهمة».

الراي

إقرأ أيضاً