logo
بعدما توعدت وصدقت.. تحت الأرض تعود من جديد بأحدث تهديد بالخادم الأكبر

بعدما توعدت وصدقت.. تحت الأرض تعود من جديد بأحدث تهديد بالخادم الأكبر

ما زالت صفحة تحت الأرض المثيرة للجدل تواصل تثير علامات استفهام كبرى، فبدأ ظهور هذه الصفحة قبيل تفجير الكنائس بيوم واحد، وذلك عبر منشورات مشفرة لها، تم ربطها بأحداث التفجيرات.

حيث حددت الصفحة اليوم والمكان قبل تفجير كنيستي ماري جرجرس بطنطا والكنيسة المرقسية بالإسكندرية، وبالفعل في نفس اليوم الذي حددته حدثت التجيرات التي أودت بحياة ما يقرب من 180 شخص بين قتيل وجريح.

وقبيل هجوم سانت كاترين يوم 18 أبريل الثلاثاء الماضي، قالت “التجهيز ليوم الثلاثاء المجيد” وترقبوا الخادم 18 سوف يثبت وجوده، وبعدها حدث هجوم سانت كاترين الذي أدى إلى استشهاد أمين شرطة وإصابة 4 آخرين، واليوم وفي أحدث تهديد قالت صفحة تحت الأرض “سولفير كينج الخادم الأكبر، جاهز للتضحية.. ترقبوا الحدث غرب البحر المتوسط، في أرض التضحية المعظمة، في قلب تقدس الاديان”.

إقرأ أيضاً