logo
بالفيديو.. والدة ضحية الوراق: «وعدني يطلعني عمرة وراح مرجعش»

بالفيديو.. والدة ضحية الوراق: «وعدني يطلعني عمرة وراح مرجعش»

لحظات صادمة لم يشعر أهالي جزيرة الوراق بعدها بما يدور حولهم، ليتحول المشهد إلى حرب شوارع، وتنتشر حالة من الرعب مع سماع أول طلقات الشرطة وقنابل الغاز، التي أطلقتها قوات الشرطة من أجل تفريق الأهالي، وإخلاء المنازل؛ ليعلنها الأهالي واضحة وصريحة «مش هنخرج غير أموات».

مع بداية الاشتباكات بين الأهالي وقوات إنفاذ القانون، استقرت طلقة خرطوش في جسد الشاب سيد حسن علي، الشهير بـ«سيد الطفشان»؛ ليلقى حتفه لحظتها، كانت الصدمة الأكبر التي كشفتها والدته جمالات صديق فرحات، أنهم سكان بالجزيرة، ولم يكن لديهم ملكية مثل باقي الأهالي.

ومع الدقائق الأولى التي دخل جثمان نجلها مستشفى «المركزى»، دخلت في حالة ذهول تامة، ولم تدرك ما حدث لنجلها، قائلة: «ابني كان لسه مكلمني بيقولى إنتي فين يا حاجة.. خلي بالك عشان في ضرب نار في الجزيرة».

وأضافت والدة «الطفشان» لـ«فيتو»: «خرجت أجيب خضار.. أرجع ألاقي ابني اللى مليش غيره ميت، عمل إيه عشان يموتوا عريس»، «والده مات وهو عنده 15 يوم، ومليش غيره في الدنيا، وقالى هطلعك عمرة يا أمي.. وبعد كده هتجوز.. راح هو العمرة.. وسابني عايشة بحسرته».

واختتمت «جمالات»: ابني كان شغال أرزقي، بيصرف عليا من وهو صغير، وكان بيشتغل عشان يصرف علينا.