logo
«الداخلية» تتراجع عن منع سفر الوافدين وتكتفي بتعهد ملزم

«الداخلية» تتراجع عن منع سفر الوافدين وتكتفي بتعهد ملزم

أكدت وزارة الداخلية انه لن يتم منع سفر الوافدين الذين لديهم اختلاف في تاريخ الميلاد بين جواز السفر وقاعدة البيانات المبينة في الجهاز. 

وافاد تعميم للادارة العامة لأمن المطار بأنه سيتم الاكتفاء بأخذ اقرار وتعهد من المسافر بمراجعة الادارة العامة لشؤون الاقامة عند عودته لتعديل القاعدة، مشيرا الى انه يتم الالغاء فقط في حال الاشتباه بالشخص او ان يكون هناك اختلاف في الجنسية على ان يتم الالغاء بعد اخطار مدير ادارة الجوازات ورئيس «قسم المغادرون».

وكان مصدر أمني مطلع قد اكد ان جميع الوافدين سيكونون ملزمين بالتوجه الى الإدارة العامة لشؤون الإقامة للتأكد من تطابق البيانات الموجودة في جوازات سفرهم مع تلك الموجودة في حاسوب «الداخلية»، بحيث لا يتم منعهم حال سفرهم الى خارج البلاد، مشيرا الى ان شؤون الإقامة ستسمح لمندوبي الشركات الكبرى بتجميع صور جوازات سفر العاملين فيها لإجراء أي تعديلات بهذا الخصوص. 

وأشار المصدر الى ان الإدارة العامة لشؤون الإقامة سيقتصر عملها على تعديل البيانات في الحاسوب ولن يتم وضع استيكرات بديلة للموجودة على الجوازات، ولفت المصدر الى ان ما تقوم به «الداخلية» إجراء احترازي وذلك عقب اكتشاف جوازات سفر مزورة سورية وعراقية وإيرانية. 

واستقبلت ادارات شؤون الإقامة في محافظات الكويت الست أعدادا كبيرة من الوافدين الذين توجهوا لتصحيح وتعديل البيانات، مشيرا الى ان إجراء التعديلات لا يستغرق سوى دقائق معدودة.

وأضاف المصدر ان المغادرين للبلاد عليهم بعد عودتهم التوجه الى الجهات المختصة وذلك لتحديث بياناتهم بالحاسب الآلي.