logo
الراي | التعجل للحاق بالفجر أدخل مصرياً المستشفى

الراي | التعجل للحاق بالفجر أدخل مصرياً المستشفى

حال حادث مروري دون أن يلحق سبعيني مصري بصلاة الفجر، عندما دفعه الاستعجال لعبور الطريق، قاصداً المسجد، إلى الوقوع تحت إطارات سيارة رباعية الدفع يقودها وافد سوري، ما أسفر عن إصابته بكسر مفتوح بالساق اليسرى وسحجات باليدين. وفيما أسعفه المنقذون الطبيون إلى مستشفى مبارك لتلقي العلاج، سجل الأمنيون قضية تخضع حالياً للتحقيق.

وأورد مصدر أمني أن غرفة العمليات في وزارة الداخلية تلقت بلاغاً عن تعرض وافد مصري كبير في السن لإصابات بالغة بالساق إثر تعرضه لحادث دهس في شارع المثنى بمنطقة حولي، فهُرعت على الفور دوريات مرور من محافظة حولي وسيارة طوارئ طبية، وقدم المنقذون للمصاب، الذي تبين أنه مصري، الإسعافات الأولية اللازمة قبل أن يُهرعوا لإدخاله غرفة العناية الفائقة في مستشفى مبارك للعلاج بينما تم التحفظ على الداهس وتبين أنه سوري. وفي التحقيق الأولي قال شهود عيان إن «السبعيني كان يتعجل عبور الطريق للحاق بصلاة الفجر، ولا تزال القضية قيد التحقيق».