logo
مفاجأة تفجرها صديقة مرتكب مجزرة «لاس فيجاس»

مفاجأة تفجرها صديقة مرتكب مجزرة «لاس فيجاس»

فجَّرت صديقة المتقاعد، الذي قتل 59 شخصا في مجزرة لاس فيجاس مفاجأة مدوية في إطار التحقيقات التي يجريها معها مكتب التحقيقات الفيدرالي.

ووفق ما ذكرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، فإن ماريلو دانلي "62 عاما" قالت: إن حبيبها ستيفن بادوك ظهرت عليه أعراض "مرض عقلي" خلال الأيام الأخيرة، كما أنه كان يصرخ خلال الليل.

وقالت دانلي لـ"إ ف بي آي": إن بادوك كان يستيقظ فجأة خلال الليل ويصرخ "يا إلهي".

وأوضحت الصحيفة البريطانية أن المحققين الذين يبحثون في القضية يعتقدون أن منفذ "مجزرة لاس فيجاس" ربما يعاني من أمراض "عقلية أو جسدية"، إلا أنهم لم يتوصلوا بعد إلى "السبب الحقيقي" الذي دفعه إلى تنفيذ هجومه، الذي خلَّف مقتل 59 شخصا وإصابة 527 آخرين.

وبعد وقوع الحادث، الأحد، غادرت ماريلو دانلي مطار مانيلا الدولي في الفلبين، ليل الثلاثاء، متجهة صوب الولايات المتحدة، بعدما قالت السلطات الأمريكية: إنها "شخص مفيد" في التحقيق.

وقال مسئول بالشرطة: إنها عائدة "لتبرئة اسمها" من أي ضلوع في أسوأ حادث من نوعه في القتل الجماعي بالرصاص في التاريخ الأمريكي الحديث.

ولم يترك ستيفن بادوك مرتكب المذبحة أي دليل واضح على السبب وراء قيامه بإطلاق النار على حشد من الناس خلال حفل موسيقي في الهواء الطلق أسفل المبنى شاهق الارتفاع.

صديقة مرتكب مجزرة لاس فيجاس تفجر مفاجأة في التحقيقات

صديقة مرتكب مجزرة لاس فيجاس تفجر مفاجأة في التحقيقات

صديقة مرتكب مجزرة لاس فيجاس تفجر مفاجأة في التحقيقات

صديقة مرتكب مجزرة لاس فيجاس تفجر مفاجأة في التحقيقات