logo
زوج أمام محكمة الأسرة: «مبسوط أنها هتخلعني مكنتش متجوز أصلا»

زوج أمام محكمة الأسرة: «مبسوط أنها هتخلعني مكنتش متجوز أصلا»

"مراتي عايزاني كل يوم أوديها لأهلها إجباري.. الحمد لله جت منها وهتخلعني" بهذه الكلمات بدأ زوج حديثه أمام محكمة الأسرة ليروي تفاصيل حكايته مع زوجته ورفعها دعوى خلع عليه. 

قال "محمود" : تزوجنا منذ سنتين عن طريق أحد الجيران "زواج صالونات " هي كانت أصغر مني بنحو أربع سنوات وأهلها لم يعارضوا الفكرة وتم الزواج.

وأضاف : "عشت سنتين كأني متجوز طفلة، من أول يوم زواج بكاء هيستيري تريد الذهاب لوالدتها" ، وتابع: "كنا لسه داخلين الشقة وفضلت تعيط وتصوت فين وفين على بال ماهديت وقعدت ساكتة، واستمر الحال هكذا يوميا لمدة أسبوع تريد والدتها أن تجلس معنا في المنزل ذهبت كي أتحدث مع والدتها في هذا الأمر وأنني لست متزوجا بطفلة -تفهمت وضعي وتحدثت مع زوجتي ووافقت إننا نروح شهر العسل لوحدنا أخيرا بس ياريت ماروحنا ".

وتابع: "لسه بنقول بسم الله الرحمن الرحيم في غرفة الفندق لقيتها صوتت ولمت الناس عليا كل ده بسبب إني قولتلها انسي والدتك الأسبوع ده بما إنه شهر العسل ونبقي لوحدنا، وكأني تحدثت بشئ لا يغفر ظلت تصرخ وتبكي وتقول لي إنها كانت حاسة أني هبعدها عن أمها ومش هخليها تشوفها والكلام ده، وأجبرتني على العودة إلى القاهرة".

واستكمل: "قضيت سنتين معها بتلك المعاملة أعاملها كابنتي وليست زوجتي تريد مني أن أوصلها يوميا لوالدتها وتظل هناك باليومين وأكثر وعندما طفح الكيل منعتها من الذهاب هناك نهائي، أنا يعتبر متجوزتش كنت بطبخ وبغسل لنفسي أنا مبسوط أنها هتخلعني".