logo
تعين "وزير للسعادة" قريباً في مصر

تعين "وزير للسعادة" قريباً في مصر

صرح امين عام جمعية محبي مصر للسلام هاني عزيز، ان مشاركة الجمعية بشكل مباشر في المجلس القومي للمرأة، وكان المجلس برئاسة الدكتورة مايا مرسي، وكان هدف المجلس إظهار دور المرأة في صناعة السلام، واشار ان تفعيل هذا الدور قد تم بالفعل في العديد من محافظات مصر، وكان هذا برعاية المجلس القومي للمرأة.

وحسب تصريحات من هاني عزيز، لجريدة الدستور ان المشاركة في احتفالية “المرأة صانعة السلام” والتي تمت بالمشاركة مع جمعية المحبين لمصر والسلام ومعها دار الاوبرا، والتي عقدت مساء اليوم الاربعاء، وان تنظيم هذه الفاعليات للمجلس جاءت في اطار توصيل رساله الى العالم ككل ان صناعة السلام تعتمد بشكل اساسي على دور المراءة.

وبالتزامن مع اليوم العالمي للمرأة قم امين عام الجمعية لمحبي مصر والسلام، بتسليط الضوء على ضرورة تفعيل دور المراءة في المجتمع، لافتا ان المراءة المصرية، يحق لها ان تتولى مناصب قيادية وادارية، وانها عنصر مهم قادر على دعم الحياة العملية.

وزير السعادة قريبا في مصر

قال هاني عزيز امين عام جمعية محبي مصر والسلام، انه اقتداء بدولة الامارات العربية، يتم البحث الان في الدولة المصرية في تعيين وزيرا للسعادة، ليعمل على حل مشكلات المجتمع البسيطة في مصر، ويضع لها الحلول، ويتكفل بجميع ما يواجه المجتمع من عراقيل قد لا تنظر لها الوزارات الاخرى.

حضر الحفل حشد كبير من المسؤولين، منهم وزير التنمية المحلية هشام الشريف، ومحافظ سوهاج ايمن عبد المنعم، ومحافظ بني سويف شريف حبيب، والعديد من الشخصيات الهامة والوزراء ومجموعة من المسؤولين وعدة قيادات مختلفة.