logo
بعد العثور عليها مذبوحة داخل مصرف صحي، احد اقاربها يفصح عن تفاصيل جديدة في حادث الفتاة المذبوحة بالشرقية

بعد العثور عليها مذبوحة داخل مصرف صحي، احد اقاربها يفصح عن تفاصيل جديدة في حادث الفتاة المذبوحة بالشرقية

اثار حادث فتاة الشرقية المذبوحة الكثير من الجدل والمشاركات والتساءلات على مواقع التواصل الاجتماعي ، وخصوصا بأن الحادث مخيف ومفزع تماما ، حيث كان أهالي من محافظة الشرقية قبل اربعة أشهر قد قاموا ببلاغ الى الشرطة بإختفاء فتاة تبلغ من العمر نحو 16 عاما ، وتدرس بالصف الثاني الثانوي قد اختفت بشكل مفاجىء تماما دون التوصل الى اية حلول على الاطلاق حتى تم العثور عليها ملقاة وهي مذبوحة في احد مصارف الصرف الصحي بالشرقية .

وصرح أحد اقارب الفتاة ببعض التفاصيل الجديدة عن حادث الفتاة المذبوحة بالشرقية ، حيث قال بأن اهل الفتاة استطاعوا التعرف عليها من خلال سبعة جنيهات كانت معها قبل اخر مرة تغادر فيها المنزل ، هذا بالاضافة الى عبائتها السوداء التي كانت ترتديها قبل مغادررتها المنزل مباشرة ، الامر الذي جعل أهالي الفتاة يتعرفون عليها بعد اختفائها لمدة اربعة اشهر ، على الرغم من اختفاء معظم ملامح وجهها بعد تحللها في مياة الصرف الصحي .

وبعدما تم العثور على جثة الفتاة ملفوفة في بطانية داخل المصرف ، تم نقلها على الفور الى المستشفى العام بمدينة منيا القمح محافظة الشرقية ، وتم تسليم زمام الامور الى النيابة العامة لمباشرة التحقيق في هذا الحادث الأليم وتم ابلاغ مدير امن الشرقية على الفور بتفاصيل الحادث وتم تحرير محضر بالواقعة واحالة الأمر الى النيابة للتحقيق ومحاولة التعرف على الجناة.