logo
كبير مستشاري «الاستثمار»: مصر تدعم التوجه نحو أفريقيا

كبير مستشاري «الاستثمار»: مصر تدعم التوجه نحو أفريقيا

قال الدكتور شهاب مرزبان، كبير مستشاري وزيرة الاستثمار والتعاون الدولي ورئيس شركة مصر لريادة الأعمال، إن الوزارة تدعم التوجه لأفريقيا ومناخ الأعمال بوجه عام، مشيرًا إلى أن القارة الأفريقية لديها موارد بشرية تقدر بـ1.2 مليار مواطن أفريقي، معظمهم من الشباب وأيضًا في منتصف العمر.

وأضاف «مرزبان» خلال فعاليات مؤتمر لمؤتمر مصر أفريقيا 2017 تحت رعاية الرئيس عبدالفتاح السيسي، والذي تنظمه وزارة الاستثمار والتعاون الدولي، بالتعاون مع منظمة الكوميسا، أن الوزارة تعمل على استهداف الاستثمار في أفريقيا، لكن ينبغي أولا ضخ استثمارات داخل الدولة المصرية، موضحًا أن مصر لديها حوافز استثمارية وتتعاون مع القطاع الخاص لدعم بيئة الأعمال، بما ينعكس في النهاية على القارة السمراء والوصول للسوق الأفريقي، حتى وإن كان صعبًا على بعض الشركات إلا أن البعض الآخر كان لها نصيب في الدخول لتلك السوق.

من جانبه قال شريف البدوي، رئيس شركة تيك وادي بالولايات المتحدة الأمريكية، إن تحفيز بيئة الأعمال وتمكين الشباب يعد أبرز الخطوات التي ينبغي على الحكومات اتخاذها، مشددًا على أن هناك نية لإنشاء صندوق للاستثمار في أفريقيا وآخر في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا لدعم بيئة الأعمال.

وأضاف «بدوي» خلال فعاليات اليوم الأول لمؤتمر مصر أفريقيا 2017 الذي تنظمه وزارة الاستثمار والتعاون الدولي في الفترة من ٧ إلى ٩ ديسمبر تحت رعاية الرئيس عبدالفتاح السيسي، إن غياب التكنولوجية والوعي لرواد الأعمال بالأنشطة التي نقوم بها والفرص، يعد أحد معوقات الاستثمار، موضحًا أن بعض الشركات بالولايات المتحدة الأمريكية غيرت وجه العالم وسوق المال، نظرا لتعظيم الوعي لديهم، مؤكدا أن بعض المستثمرين يشعرون بالإحباط نظرا لأن الاستثمار في القارة الأفريقية يعد غير مجدي في ظل الأجواء الراهنة.

وأوضح أن هناك إجراءات قوية للترويج للاستثمار في مصر اتُّخذتها خلال الفترة الماضية من بينها عقد قمة للتوظيف منذ يومين ماضيين بالقاهرة، معتبرا أن ذلك المؤتمر كان بمثابة رسائل لأفريقيا ونقوم بتفعيل تجربة جنوب أفريقيا في التنمية الاقتصادية وتتهيئة بيئة الأعمال اللازمة للاستثمار.