logo
«بيكيا ونص جوازة وسوق الجمعة».. أفلام حبيسة الأدراج

«بيكيا ونص جوازة وسوق الجمعة».. أفلام حبيسة الأدراج

ينتظر عدد من الفنانين الإفراج عن أعمالهم الفنية السينمائية، بعدما حبسها المنتجون وأصحابها، في الأدراج، من أجل انتظار الموسم المناسب لها، وخلال التقرير التالي ترصد «الدستور» الأفلام حبيسة الأدراج التي تنتظر تقديمها في دور العرض السينمائية خلال الفترة المقبلة.

1 - «البدلة»..

الفيلم الأول هو فيلم «البدلة»، حيث يتبقى في تصويره يومان حتى ينتهي جميع أبطاله من تصويره نهائيًا، وهو بطولة تامر حسني، وسيناريو وحوار أيمن بهجت قمر، وإخراج ماندو العدل، ويشارك في بطولته أكرم حسني، وأمينة خليل، وماجد المصري، ودلال عبدالعزيز، ومحمود البزاوي، وحسن حسني، ومي كساب، ومحمد ثروت، وطاهر أبوليلة.

2 – «الخروج عن النص»..

أما الفيلم الثاني فهو الفيلم السينمائي «الخروج عن النص» وهو من بطولة محمد نجاتي، ونيرمين ماهر، وراندا البحيري، وحسن عيد، وتارا عماد، وأسامة أسعد، ومراد فكري، وعمرو ممدوح، وصبري عبدالمنعم وآخرون، من تأليف حسين أبو الدهب، وإنتاج ناصر القحطاني وحسين أبو الدهب، وإخراج حسن السيد.

3 - «بيكيا»..

هو الفيلم الثالث الذي يقوم ببطولته النجم محمد رجب، وتدور أحداثه في إطار اجتماعي، ويستعرض حياة المهمشين ومعاناتهم مع المجتمع، ويجسد رجب خلاله دور بائع روبابيكيا.

ويضم العمل مجموعة من الفنانين منهم محمد لطفي وأحمد حلاوة وأحمد صيام ومجدي بدر وشيماء سيف والوجه الجديد ميرنا جميل، والفيلم من تأليف محمد سمير مبروك، وإنتاج أحمد السبكي، ومن إخراج محمد حمدي.

4 - «نص جوازة»..

وعن الفيلم الرابع فهو «نص جوازة»، وهو من بطولة نبيل عيسى ورحمة حسن ومريم حسن ومصطفى أبو سريع وسلوى عثمان وليلى عز العرب، وتدور أحداثه في إطار كوميدي، عن قصة لأحمد مجدي، وسيناريو وحوار منة عبيد، وإنتاج أحمد عبدالباسط، وتدور الأحداث حول زوجان يظهران فاقدين للذاكرة إثر تعرضهما لحادث، ومن هنا يدخلان في العديد من المواقف الكوميدية.

5 - «سوق الجمعة»..

وعن الفيلم الخامس والأخير فهو الفيلم السينمائي «سوق الجمعة»، والذي ينتمي إلى نوعية أفلام اليوم الواحد، حول عالم سوق الجمعة والأسر التي تسكن في هذا السوق والوافدين عليه والتجار وحياتهم الاجتماعية، وما يحدث من مفارقات طوال هذا اليوم، وتنتج عنها الكوميديا ضمن الأحداث، ويعد هذا الفيلم الرابع من نوعية أفلام اليوم الواحد التي يقدمها سامح عبدالعزيز بعد «الليلة الكبيرة» و«كباريه» و«الفرح».

ويشارك في بطولته كل من نسرين أمين، ريهام عبدالغفور، دلال عبدالعزيز، محمد لطفي، أحمد فتحي، محمد عز، محمود حجازي، سلوى محمد علي، قصة محمد الطحاوي، سيناريو وحوار أحمد عادل سلطان، وإخراج سامح عبدالعزيز، وإنتاج فيلم أوف إيجيبت أحمد عبدالباسط وأيمن عبدالباسط، منتج منفذ محمد نصار.