logo
في أكبر عملية تسريب في التاريخ.. نشر الأكواد السرية لهواتف "أي فون"

في أكبر عملية تسريب في التاريخ.. نشر الأكواد السرية لهواتف "أي فون"

في عملية تسريب وُصفت بأنها الأكبر في التاريخ قد تسمح لقراصنة الإنترنت بإيجاد ثغرة أمنية إلى الهاتف الذكي، جرى نشر جزء من نظام تشغيل هاتف "أي فون" عبر الانترنت -مساء الأربعاء الماضي- ولا يزال الفاعل مجهولاً.

ورغم أن عملية التسريب والنشر لن تلحق ضررًا آنيا بمستخدمي هواتف "أي فون"، إلا أن خبراء أمنيون أوضحوا -وفقًا لما نشرته جريدة التليجراف على موقعها الإليكتروني- أن البيانات المسربة ستساعد القراصنة على تحليل أكواد "آبل"، ومحاكاتها واستخدامها لأغراض خبيثة، ما يجعل المستخدمين عُرضة للاختراق والتجسس في المستقبل.

وكان مستخدم مجهول قام -مساء الأربعاء- بنشر جزء مما يعرف "بالأكواد المصدر" والتي تتضمن تعليمات البرمجة التي تدعم نظام تشغيل "IOS"، وذلك عن طريق موقع "جيت هاب" المتخصص لمبرمجي الكمبيوتر. وتتعلق التسريبات بنسخة نظام تشغيل "IOS 9" التي ظهرت منذ ثلاث سنوات، غير أن باحثين أمنيين أفادوا بأن مكونات هذا النظام من المرجح أن تكون هي نفسها المستخدمة في النسخ الحديثة.

وصرح جوناثان ليفين، كبير خبراء التكنولوجيا بشركة "تكنولوجيكس" بأن عملية القرصنة التي جرت على أكواد هواتف "أي فون" تعتبر الأكبر في التاريخ".

إقرأ أيضاً