logo
وزيرة الهجرة: المصريون بالخارج يحملون قدرا كبيرا من المحبة للسيسي

وزيرة الهجرة: المصريون بالخارج يحملون قدرا كبيرا من المحبة للسيسي


التقت السفيرة نبيلة مكرم، وزيرة الدولة للهجرة وشؤون المصريين بالخارج، السبت، الجالية المصرية في مدينة مونتريال بكندا، بمقر كنيسة مارمرقص، للتنسيق مع الآباء الكهنة حول الانتخابات الرئاسية المقبلة، وذلك بحضور الدكتور صابر سليمان، مساعد وزيرة الهجرة، والسفير معتز زهران، سفير مصر بكندا، والسفيرة أمل سلامة، القنصل العام المصري.

وأشارت مكرم إلى أن الكنيسة تقوم بدور كبير في توعية أبناء الجالية المصرية وحثهم على المشاركة في الانتخابات المصرية لأنها تعتبره واجب وطني، فضلا عن توفيرها للدعم اللازم والأتوبيسات لنقل المواطنين إلى مقر القنصلية العامة بمونتريال للإدلاء بأصواتهم.

وحرصت وزيرة الهجرة على بدء اللقاء بعرض لفيلم «حكاية وطن»، والذي حاز إعجاب الجميع لما يجسده من ملاحم الدولة المصرية خلال السنوات الماضية، لتقف الدولة في مواجهة الإرهاب وقوى الشر، وأكدت أن الآباء الكهنة طلبوا عرض الفيلم بجميع الكنائس لربط شباب الجيلين الثاني والثالث بالوطن، لافتة إلى أهمية دور المنزل في توعية الأبناء واعتبار الأسرة سلاحا ناعما لمصر في الخارج.

وأضافت مكرم أن المصريين بالخارج يحملون قدرا كبيرا من المحبة للرئيس عبدالفتاح السيسي، وذلك من أجل تضحيته لإنقاذ مصر من خراب كاد يسقط الدولة، مؤكدة أنهم يعتبرونه مثالا للوطنية والتفاني في العمل، بل ويسابق الزمن لإنجاز المشروعات القومية ومواجهة التحديات المختلفة.

كما أجابت وزيرة الهجرة، خلال اللقاء، على استفسارات المصريين هناك حول قانون الخدمة المدنية وقانون التأمين الصحي الذي قدمته وزارة الصحة واعتمده البرلمان.

من جانبها، أوضحت السفيرة أمل سلامة، القنصل العام المصري بمونتريال، أن الجالية المصرية تتابع إنجازات الدولة بكل فخر وتؤكد دعمها للاستقرار والأمان، مؤكدة حضور عدد كبير من أبناء الجالية للقاء وزيرة الهجرة، واستعدادهم للنزول والمشاركة في الانتخابات الرئاسية التي من المقرر أن تُجرى بالخارج من 16-18 مارس المقبل.