logo
قيادي سلفي يطالب بتطبيق حد الردة على الملحدين

قيادي سلفي يطالب بتطبيق حد الردة على الملحدين

طالب الشيخ سامح عبد الحميد القيادى السلفى بإقامة حد الردة على الملحد أحمد حرقان ورفاقه بعد أن صدرت أحكام ضد محمد عبد الله نصر وغيره بتهمة ازدراء الدين، متسائلا: كيف لا تتم محاكمة الملحدين وهم يزدرون ويسخرون من الإسلام وآيات القرآن ويستهزئون بالنبي صلى الله عليه وسلم.

وأكد في بيان له اليوم أن هؤلاء يُخالفون الشرع والدستور والقانون والعرف المصري، وينشرون الأفكار الضالة في المجتمع، ويُهددون الأمن القومي المصري بإثارة الفتن والقلاقل، وإشاعة الكفر والزندقة وسب مقدسات المسلمين، ويُشككون الشباب في عقيدة الإسلام، ويدعونهم للكفر الصريح، ويُحرضون ضد الأزهر والكنيسة بلا رادع ولا مُحاسب، وهم يتحركون بنشاط سرطاني ويعقدون الندوات، ويُلقون الشبهات الكفرية على الشباب في بعض النوادي والمقاهي.