logo
طفل يستنجد بالسيسي: «الدكاترة قالوا لي هموت يا عمو»

طفل يستنجد بالسيسي: «الدكاترة قالوا لي هموت يا عمو»

أرسل الطفل «وليد عرفات» رسالة حب واستغاثة إلى الرئيس عبد الفتاح السيسي، موضحًا حبه الشديد له، معبرًا عن أسفه لعدم مقدرته على التحرك والذهاب للانتخابات؛ لأنه لا يخرج من المنزل نظرًا لظروف مرضه، وطالب بتنفيذ وعد الرئيس السيسي بأن تكون مصر «قد الدنيا».

وأضاف الطفل أنه مريض والجميع يقول له إنه سيموت، متسائلًا: "هو صح يا عمو أنا هموت فعلا، ومش هشوف مصر قد الدنيا، الدكتور بيقول إن أنا وإخواتي مصابون بضمور العضلات وهموت"، متمنيًا شفاءه والجري واللعب داخل النادي الأهلي، وأن يذهب إلى المدرسة، والالتحاق بالجيش كضابط أو عسكري.

وعبر الطفل وليد عن خوفه من الموت، موجهًا حديثه للرئيس: "طيب لما أموت وأروح عند ربنا، هعرف أشوفك وأشوف بابا وماما وأخواتي، ولا مش هعرف، عمو السيسي أنا بحبك قوى وعايز أقولك على حاجات كتيرة بس مش عارف، طب انت يا عمو حاسس بيا أنا عايز أقول إيه زي ما أنا حاسس بيك يا عمو".

وودع الطفل الرئيس السيسي من خلال رسالته قائلًا: "باي ياعمو ولما أموت افتكرني، وأنا هقول لربنا إنه يخليك ويحفظك".