logo
كم هدفًا يحتاجه صلاح ليصبح الهداف التاريخي للبريميرليج وليفربول؟

كم هدفًا يحتاجه صلاح ليصبح الهداف التاريخي للبريميرليج وليفربول؟

يتبقى للدولي المصري محمد صلاح، نجم ليفربول الإنجليزي، 6 أو 7 مباريات هذا الموسم، قد تعطيه فرصة تسجيل أرقام قياسية جديدة، قبل انتهاء موسمه التاريخي بقميص الريدز على أراضي إنجلترا.

وعزز صلاح صدارة هدافي الدوري الإنجليزي بـ30 هدفًا، رافعًا رصيده من الأهداف هذا الموسم إلى 40 هدفًا، بعد رأسيته في شباك بورنموث (3-0) التي حقق بها 10 أرقام (طالع التفاصيل).

ويتبقى للفرعون المصري أربع مباريات في البريميرليج أمام وست برومتش ألبيون وستوك سيتي وتشيلسي وبرايتون، ومباراتين على أقل تقدير أمام روما الإيطالي في نصف نهائي لدوري أبطال أوروبا.

ولا يزال صاحب الـ25 عامًا بإمكانه تحقيق أرقام قياسية غير مسبوقة في تلك المباريات، نستعرضها في التقرير التالي:

1- الهداف التاريخي للدوري الإنجليزي في موسم:

سجل صلاح 30 هدفًا في بريميرليج حتى الآن، ويفصل الفرعون المصري أربعة أهداف في المباريات الأربع المتبقية، بمعدل هدف في كل مباراة، لمعادلة أكثر من سجل أهدافًا بتاريخ المسابقة في موسم.

ولم يسجل أي لاعب أكثر من 34 هدفًا في موسم واحد بالدوري الإنجليزي، ويحمل الرقم القياسي لأكبر عدد من الأهداف الثنائي أندرو كول وآلان شيرر برصيد 34 هدفًا في موسم الـ42 مباراة.

ويحتاج صلاح لخمسة أهداف كي يحطم رقم كول وشيرر، إذ وصل الأول إلى 34 هدفاً عندما كان لاعبًا لنيوكاسل موسم (1993-94)، والأخير للرقم نفسه عندما كان لاعبًا لبلاكبيرن بالموسم الذي تلاه.

2- الهداف التاريخي لبريميرليج بمسماه الحديث:

أصبح صلاح على بعد هدفين فقط من تحطيم رقم الثلاثي التاريخي للدوري الإنجليزي الممتاز، لكي يصبح أفضل هدّاف في نسخة واحدة لبريميرليج بمسماه الحديث، المكون من 38 جولة منذ 1995.

أكبر عدد من الأهداف في موسم الـ38 جولة هو 31 هدفًا، وحقق هذا ثلاثة لاعبين: آلان شيرر (1995-1996)، وكريستيانو رونالدو (2007-2008)، ولويس سواريز (2013-2014).

نفس الأمر بالنسبة لإمكانية تحطيمه لرقم الأوروجوياني لويس سورايز، فيما يتعلق باللاعب الأكثر تسجيلا مع ليفربول في موسم واحد في الدوري الإنجليزي، إذ دون لاعب الريدز السابق 31 هدفاً.

3- الهداف التاريخي لليفربول في موسم:

بات صلاح ثالث لاعب يسجل +40 هدفًا مع ليفربول بموسم واحد في جميع المسابقات، بعد الويلزي إيان راش (موسمي 1983-84 و1986-87)، والإنجليزي روجر هانت (موسم 1961-62).

ويحمل أسطورة ليفربول راش الرقم القياسي كأكثر من سجل أهدافًا لليفربول في موسم واحد، بعدما أحرز 47 هدفًا موسم (1983-84)، مما يعني أن الفرصة تبدو مواتية لصلاح إذا استمر بمعدله التهديفي.

ومع ذلك، استغرق راش 65 مباراة للوصول إلى هذا الرقم القياسي (47 هدفًا في موسم)، في حين أن محمد صلاح حاليًا لعب مع ليفربول 20 مباراة أقل.

4- أفضل هداف بالدوري الإنجليزي في جميع المسابقات:

أصبح صلاح أول لاعب في الدوري الإنجليزي الممتاز يسجل +40 هدفًا في جميع المسابقات بموسم واحد، منذ البرتغالي كريستيانو رونالدو، الهداف الحالي لريال مدريد الإسباني

وكان رونالدو أحرز 42 هدفًا مع ناديه السابق مانشستر يونايتد في موسم (2007-08)، ليصبح صلاح على بعد هدفين من معادلة الدون البرتغالي، وثلاثة أهداف من أجل تحطيمه.

يُشار إلى أن صلاح يحتل المركز الثاني حاليًا في جدول ترتيب هدافي في ترتيب هدافي الدوريات الخمسة الكبرى في جميع المسابقات (40 هدفًا)، خلف كريستيانو رونالدو (41 هدفًا).

5- أطول سلسلة تهديفية على ملعب آنفيلد:

سجل صلاح في آخر 7 مباريات لليفربول على ملعب "أنفيلد" معقل الريدز بالدوري الإنجليزي هذا الموسم، مدونًا 12 هدفًا وثلاث تمريرات حاسمة لزملاءه خلال تلك الفترة.

وإذا سجّل المصري في المباراة المقبلة بالدوري على ملعب آنفيلد -ضد ستوك يوم 28 إبريل- فسيعادل رقمي روجر هانت وفرناندو توريس (8 مباريات متتالية).

تجدر الإشارة إلى أن صلاح سجل 18 هدفًا لليفربول على ملعب أنفيلد حتى الآن، وآخر لاعب في الريدز سجل أكثر كان فيرناندو توريس موسم 2007-08 (21 هدفًا).

تابعنا على الإنستجرام ( إضغط هنا )