logo
السيسى: 5.4% نموًا فى الاقتصاد المصرى الربع الثالث للعام المالى الحالى

السيسى: 5.4% نموًا فى الاقتصاد المصرى الربع الثالث للعام المالى الحالى

نستهدف توصيل الغاز لـ1.350 مليون عميل الفترة المقبلة

 

قال الرئيس عبدالفتاح السيسي، خلال مؤتمر الشباب، إن معدل النمو الاقتصادى بلغ 5.4% خلال الربع الثالث من العام المالى الحالي، وأن هذا النمو لم يكن متوقعًا، ونتمنى أن يُحقق معدلًا أعلى فى الفترة المقبلة.

أضاف «السيسي»، خلال كلمته فى جلسة بعنوان «رؤية شبابية لمصر فى أربع سنوات مقبلة»، ضمن فعاليات المؤتمر الدورى الخامس للشباب، أنه يسعى لتحقيق الكفاية للسوق المحلي، وطمأنة المستثمرين، لزيادة عددهم فى مصر.

انطلق المؤتمر الوطنى الدورى الخامس للشباب، أمس الأربعاء، فى مُحافظة القاهرة بحضور الرئيس عبدالفتاح السيسي، وعدد كبير من الوزراء والمسؤولين، ومشاركة 1500 شاب وشابة من مختلف الاتجاهات والتخصصات.

وأكد الرئيس الفرق بين المسار المعرفى والنظريات والبيانات، قائلًا: «كل ما يتم تناوله من إجراءات وكل ما يدرسه الأكاديميون يجب مراعاة كيفية تنفيذه مع ظروف الوطن».

وذكر السيسى قطاع السكك الحديدية والمترو، قائلا: «أى شخص دارس يرى مثلا قطاع السكة الحديد والمترو سيقول إن هذا المرفق يحتاج لإجراءات إصلاح، لكن عند التنفيذ يجب أن تراعى خصوصية الحالة المصرية لكى تنجح عندما تقدم على العمل».

على صعيد الحياة السياسية، قال: «شهدت دفعة كبيرة للغاية منذ عام 2011، وهدفها دفع الدولة إلى الأمام وتطويرها، كما أن وجود 9 أحزاب فى البرلمان عمل إيجابى، حتى إذا لم نرض عنه.. متستعجلوش وما يبقاش الطموح بتاعنا جامح، علشان نمشى على مهلنا وننجح».

شدد الرئيس فى كلمته على أهمية تجهيز الكوادر القادرة على قيادة الدولة فى ظل التحديات الإقليمية والدولية والمحلية، قائلًا: «محدش هيخلد فى الدنيا وكلنا موجودين لفترة وهنمشى منها، وإذا كنا بنحب بلدنا ونخاف عليها لازم نجهز كوادر».

تطرق السيسى خلال كلمته لصورة المشهد السياسى، وأكد أهمية عدم الانحياز المسبق لفهم معين للواقع، فالمعارضة هى الرأى الآخر، وعندما نتصدى للظروف والتحديات التى تواجه مصر يجب أن تكون الصورة مكتملة للسياسى.

أضاف: «يجب أن يكون السياسى على علم بالسياسية والاقتصاد والأمن وكل شىء، وهناك خيط رفيع بين الأهداف النبيلة والنوايا الحسنة، والنتائج الهدامة والخبيثة».

عن التعليم، قال الرئيس، إن الجميع يرغب فى تعليم جيد لكنهم يرغبون فى التطبيق دون أبنائهم، قائلًا: «وزير التربية والتعليم الدكتور طارق شوقى رفض منصبه الحالى مرتين إلى أن أحرجته أمام الجميع».

وكان وزير التربية والتعليم قد قام بتعديلات فى نظام التعليم المصرى آخرها بشأن إلغاء لغات أجنبية خلال المراحل الأولى بالمدارس التجريبية، ولكنها واجهت اعتراضات عديدة من أولياء الأمور.

أضاف: «الحكومة تستهدف توصيل الغاز لنحو 1.350 مليون مشترك، ووزير البترول بيقولى الناس مش بتروح تشترك، المسألة فى التعاقد، ومستعدين نعمل تسهيلات على الفاتورة».

واشتكى الرئيس من ترهل الجهاز الإدارى للدولة بالموظفين،، وأنه قد تم تعيين مليون موظف فى 2011، لا يفيدون الدولة خاصة أن الجهاز الإدارى مُشبع، ثم مليون موظف بعدها».

إلا أن الرئيس نفى تسريح الموظفين من الجهاز الإداري، قائلًا: “أنا مقدرش أمشى الناس دي.. والـ6 ملايين موظف بالكتير محتاجين منهم مليون، ولازم تكونوا عارفين إنها فاتورة إحنا كلنا هندفعها ومع بعضنا نقدر».

أكد السيسي، التزام الحكومة بتطبيق برنامج الإصلاح الاقتصادى وفقاً للجدول الزمنى المحدد فى كل القطاعات من الكهرباء، والمياه، والصرف الصحي، قائلًا: «مفيش خيار تاني، والدولة معندهاش رفاهية التأجيل».

تابع: «لو حد تانى هيخاف حد يقوله ارحل، لكن أنا لو قولتولى ارحل هقولكم السلام عليكم، ولازم البلد تبقى بلد وده أمر مش بسيط».