logo
أسرة ضحايا "مذبحة الرحاب" تستعلم في النيابة عن تقرير الطب الشرعي

أسرة ضحايا "مذبحة الرحاب" تستعلم في النيابة عن تقرير الطب الشرعي

حضر الي نيابة القاهرة الجديدة والد ووالدة المجني عليها زوجة رجل الأعمال "عماد سعد"للتاكد مما تداول بالمواقع الالكترونية حول استلام النيابة تقرير اللجنه الثلاثية للطب الشرعي المكلفة من النائب العام المستشار نبيل صادق.

كانت النيابة قد فتحت تحقيقات موسعة في واقعة العثور على جثث أسرة كاملة بمنطقة الرحاب بالقاهرة الجديدة وهم عماد سعد، رجل أعمال، وزوجته "وفاء. ف"، والأبناء محمد وعبدالرحمن ونورهان، واستدعت النيابة مالك الفيلا التي شهدت الواقعة وأمرت بإرسال المضبوطات والأسلحة إلى المعمل الجنائي، لفحصها وكتابة تقرير عنها، واستمعت لأقوال جيران الأسرة القتيلة، الذين أدلوا بأقوالهم خلال تحقيقات النيابة، أنهم اشتموا انبعاث رائحة كريهة من الفيلا وعقب إبلاغ المباحث تم اكتشاف الواقعة وإخطار النيابة للتحقيق.

وكشفت المعاينة الأولية لمسرح الجريمة أن خزنة السلاح غير موجودة بالسلاح وساقطة على الأرض دون طلقات، كما تبين العثور على 11 فارغًا للطلاقات ووجود وسادة على وجه رجل الأعمال، وإسقرار عدد من الطلقات في جسد المجني عليهم، وعدم وجود مظاهر لبعثرة الفيلا ووجود مصوغات الأسرة بكامل حالتها، إضافة إلى العثور على سلاح ناري بجوار الجثث وتواجدهم بأماكن متفرقة بالفيلا وعدم وجود أي كاميرات مراقبة داخل أو خارج الفيلا وأن السيارة الخاصة به مستأجرة وعجلاتها فارغة الهواء، وتبين من المعاينة العثور على طلقات الرصاص على كنبة الريسبشن.

كشفت تحريات رجال مباحث قسم شرطة التجمع الأول في الواقعة قتل مقاول لأسرته المكونة من ٤ أفراد بالرحاب، وكشفت التحريات الأولية، أن الدافع وراء القتل تراكم الديون التي تجاوزت مليوني جنيه.

وبالتحريات تبين تحرير محضر من قبل ضد المقاول من أحد الأشخاص لتأخره عن سداد بعض الديون المستحقة ومروره في الأشهر الأخيرة بضائقة مالية، وتبين من التحريات الأولية وجود 5 جثث لرجل أعمال في العقد الخامس من عمره ويدعى "ع. س" وزوجته وأطفالهما الثلاثة.