logo
غدر به وهو نائم.. مراهق يقتل شقيقه الأصغر بالبحيرة

غدر به وهو نائم.. مراهق يقتل شقيقه الأصغر بالبحيرة

كشفت مباحث محافظة البحيرة عن مفاجأة في حادث مقتل مراهق يعمل صبي محارة، بمدينة رشيد وتبين أن وراء الواقعة شقيقه الذي غدر به وأجهز عليه وهو نائم لاعتقاده بسوء سمعته وتعدد علاقاته المشبوهة.

ترجع الواقعة إلى إخطار من مستشفى رشيد العام بوصول "أحمد.إ.ال"، 15 سنة، عامل، ومقيم بشارع شيخ البلد، بمدينة رشيد جثة هامدة إثر إصابته بجروح طعنية بالرأس، وجرح طعني نافذ بالرقبة من الناحية اليسرى، وبسؤال شقيقه "م.إ.ال" 17 سنة أفاد أنه حال عودته من عمله إلى المنزل محل إقامتهما، فوجئ بوجود شقيقه مصاب على النحو المشار فنقله للمستشفى وأضاف أن المتوفى كان بمفرده بالمنزل آنذاك، ولم يتهم أحد بالتسبب في ذلك.

بمعاينة المنزل محل الواقعة تبين سلامة جميع أبواب ونوافذ المنزل، وعدم وجود آثار بعثرة بمحتوياته، وكذلك العثور على الهاتف المحمول الخاص بالمتوفى، ومبلغ 1450 جنيهاً.

أسفرت جهود البحث إلى أن مرتكب الواقعة شقيق المتوفى المذكور "م. إ.ال "، بضبطه ومواجهته اعترف بارتكابه الواقعة، بسبب سوء سمعة شقيقه المجني عليه، وتعدد علاقاته المشبوهة، وبتاريخ الواقعة وأثناء نوم المجني عليه بالمنزل بمفرده اعتدى المتهم عليه بالضرب باستخدام قطعة خشبية و"يد هون" نحاسية، وحال استفاقة المجني عليه ومحاولته المقاومة أجهز عليه مستخدمًا سكينًا كان بحوزته، محدثاً إصابته التي أودت بحياته، عقب ذلك استغاث بالأهالي مُدعيًا العثور على شقيقه بالحالة التي وجد عليها ونقله للمستشفى لمحاولته إخفاء معالم جريمته.

ضبطت الأدوات المستخدمة قطعه خشبية مُدممة، و"يد هون" نحاسية، بإرشاد المتهم وأضاف بتخلصه من السكين بإلقائه بأحد المجاري المائية، وجار العرض على النيابة العامة.