logo
هدايا السيسي للمصريين بعد عيد الفطر

هدايا السيسي للمصريين بعد عيد الفطر

تتصدر أجندة الرئيس عبد الفتاح السيسي بعد الانتهاء من عيد الفطر العديد من الملفات المهمة، إذ يسعى الرئيس مع الحكومة الجديدة لمواجهة الإرث الثقيل من التحديات والمشكلات.

مشروعات كبرى 
وأكد الرئيس السيسي خلال حفل إفطار الأسرة المصرية في رمضان الماضي، أنه خلال الفترة المقبلة سيجد الشعب المصري من الأمور التي تفرحه.

وقال الرئيس: "خلال الفترة المقبلة ستجدون من الأمور اللي هتفرحكم.. مرضناش نفتتح مشروعات في رمضان علشان الصيام، وتوجد افتتاحات كثيرة بعد العيد".

وتشهد الفترة المقبلة العديد من الافتتاحات في مختلف محافظات مصر في مجالات الصحة والإسكان والصرف الصحي والكهرباء والطاقة والمياه.

منظومات الصحة والتعليم
ويسعى الرئيس إلى تطوير منظومات الصحة والتعليم والرعاية الاجتماعية والنقل والتموين والسياحة والبترول والصناعة والاتصالات والري والتعليم والشباب، فضلا عن الحفاظ على السياسة الخارجية وإقامة علاقات متوازنة مع جميع الدول والانفتاح على أفريقيا والحفاظ على الأمن القومي العربي.

مواجهة التحديات
ومن المقرر أن يعمل الرئيس السيسي على متابعة خطط التعامل مع مختلف التحديات الاقتصادية والسياسية والأمنية وعلى رأسها مكافحة الإرهاب التي تواجهها مصر بما في ذلك ما تنفذه الدولة من مشروعات قومية تسهم في تحسين البنية التحتية، فضلا عما تتخذه من إجراءات تشريعية وإدارية بهدف توفير مناخ جاذب للاستثمار وتذليل العقبات أمام المستثمرين.

ملف الكهرباء
ويتابع الرئيس ما تم إنجازه في تنفيذ المشروعات القومية الجاري العمل فيها بمشاركة القطاع الخاص والمجتمع المدني مع الدولة، بجانب إجراءات تخفيف الأعباء عن محدودي الدخل والفئات الأكثر احتياجا وجهود الرقابة على الأسواق وضبط الأسعار وتوفير وانتظام خدمات الكهرباء، فضلا عن التوسع في شبكات الحماية الاجتماعية وتحقيق أعلى مستويات الشفافية وترشيد الإنفاق.

المؤشرات الاقتصادية
كما يسعى الرئيس السيسي أيضا إلى تحسين المؤشرات الاقتصادية العامة وأوضاع السياسة النقدية والخطوات الجارية لتنفيذ الإصلاحات الهيكلية والحفاظ على الاستقرار المالي وخفض العجز في الموازنة وإجراءات توفير احتياجات المواطنين من السلع الأساسية وإجراءات الحفاظ على استقرار الأسواق وضبط الأسعار وتطوير منظومة الرعاية الصحية وتحسين الخدمات الطبية المقدمة للمواطنين وجهود الدولة في إزالة التعديات على الأراضي المملوكة لها في مختلف المحافظات.

وتعد أهم الملفات الرئاسية الحرص على مواصلة تحقيق معدلات إنجاز غير مسبوقة وبناء اقتصاد عملاق ومشروعات وطنية ضخمة مع الحفاظ على حقوق الفقراء ومحدودي الدخل وتنمية المناطق المهمشة، فضلا عن العمل بقوة لاستعادة الدولة المصرية لهيبتها مع الحفاظ على مؤسسات الدولة ومواجهة محاولات هدمها مع التزام كل مؤسسة بدورها الوطني الذي أنشئت من أجله.

محاربة الفساد
ويعد ملف محاربة الفساد توجها قوميا حاكمًا لعمل هذه المؤسسات بجانب مواصلة تدشين المشروعات الوطنية العملاقة وتوفير الموارد اللازمة لدعم المشروعات الصغيرة والمتوسطة.

ويعد المشروع القومي للإسكان من أهم الملفات الرئاسية، حيث يتم تنفيذ المشروع فـي كل أنحاء الجمهورية سواء داخل نطاق المحافظات أو في نطاق مدن المجتمعات العمرانية الجديدة، فضلا عن تطوير الشبكة القومية للكهرباء لاستقبال القدرات الإضافية لها وتطوير محطات التحكم.