logo
الإعدام لفلاح قتل سيدة رفضت ممارسة الرذيلة معه في العدوة

الإعدام لفلاح قتل سيدة رفضت ممارسة الرذيلة معه في العدوة


عاقبت محكمة جنايات المنيا، برئاسة المستشار سليمان الشاهد، وعضوية المستشارين أحمد حسن غلاب ومحمد ضياء عبدالظاهر وحضور رئيس النيابة محمد عصام أبوزيد وأمانة سر محسن الشيمي، مخلوف عبدالغنى طه يوسف «45 سنة- مقيم بقرية الشيخ مسعود بمركز العدوة بالإعدام شنقا، لقيامه بقتل سهير رمضان عبدالطيف عماد»32 سنة«مع سبق الإصرار والترصد بإحدى قرى العدوة عام 2016 باستدراجها إلى أحد الحقول ومحاولة ممارسة الرذيلة معها، إلا أن المجني عليها قاومته فقام بالتعدي عليها بآلة حادة «بلطة» ولفظت أنفاسها الأخيرة على الفور.

وأحالت النيابة العامة المتهم إلى المحاكمة عام 2017، وشمل أمر الإحالة أن المتهم ارتكب جريمة قتل مع سبق الإصرار والترصد باستخدام آلة حادة ومحاولة اغتصاب ربة منزل داخل إحدى الحقول.

كما استندت المحكمة إلى تقرير الصفة التشريحية بحدوث إصابات وجروح بالمجني عليها أدت إلى وفاتها على الفور، الأمر الذي دفع المحكمة إلى إحالة أوراق المتهم إلى مفتي الجمهورية في مارس الماضي لإبداء الرأي الشرعي في الإعدام شنقا، والذي أيد حكم الإعدام.