logo
انخفاض "هرمون الذكورة" قد يعرض حياة الرجال للخطر

انخفاض "هرمون الذكورة" قد يعرض حياة الرجال للخطر

أوضحت نتائج دراسة أجراها علماء من جامعة ميشيجان الأمريكية أن نقص هرمون التستوستيرون عند الرجال يؤدي إلى الإصابة بمجموعة من الأمراض المزمنة.

وفحص العلماء التاريخ الطبي لآلاف الرجال في الولايات المتحدة من الشباب ومتوسطي العمر والمسنين. وركزوا في بحثهم على إصابة هؤلاء بأمراض مثل التهاب المفاصل، مرض السكري، ارتفاع ضغط الدم، الجلطة الدماغية، النوبات القلبية والاكتئاب. واتضح أن الاحتمال الأكبر للإصابة بأي من هذه الأمراض، كان لدى الذين يمتلكون مستوى منخفض من هرمون التستوستيرون، وفقًا لـ"روسيا اليوم".

وتوصل الباحثون إلى أن نقص هرمون الذكورة ظاهرة منتشرة أكثر مما كان يتوقع. وقد يؤدي نقصه إلى تغير سلوك الرجل، حيث يصبح أكثر عصبية وعرضة لنوبات متكررة من تعكر المزاج.

كما يسبب الإفراط في تناول المشروبات الكحولية والتهاب البروستاتا المزمن وتناول بعض أنواع الأدوية والنظام الغذائي النباتي انخفاض إنتاج الهرمون الذكوري.

ونصح الخبراء جميع الرجال بضرورة قياس مستوى هرمون التستوستيرون بصورة دورية، لأن انخفاضه يجري بصورة غير ملحوظة عادة، ما يسبب الإصابة بأمراض مزمنة، مؤكدين أن النشاط البدني يساعد في رفع مستواه في الجسم.