logo
البابا تواضروس يزور عمدة روما: محاولات النيل من وحدة مصر الوطنية باءت بالفشل

البابا تواضروس يزور عمدة روما: محاولات النيل من وحدة مصر الوطنية باءت بالفشل


زار قداسة البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، الاثنين، عمدة مدينة روما الدكتورة فرجينيا راججي بمقر بلدية روما بالكامبودليو، التي استقبلته أمام مقر البلدية.

وأعرب البابا عن سعادته بلقاءاته في باري وروما، مشيرًا إلى أن هناك كثير من العوامل التي تربط بين شعبي البلدين إيطاليا ومصر حيث أن كلًا من البلدين له تاريخ عريق وكلاهما يطل على البحر المتوسط، فالبحر يربطهما ولا يفصل بينهما، وأضاف: «هناك كثير من العادات والتقاليد المشتركة بين شعبي البلدين».

وأوضح قداسته كيف أن الشعب المصري بمسلميه ومسيحييه يعيش في انسجام تام ولا يمكن أن يفرق بينهم شيء. وأن مصر تسعى جاهزة في طريق النمو الاقتصادي والاجتماعي.

وأوضح لمضيفته التي تابعت حديثه باهتمام بالغ، كيف أن كل محاولات النيل من وحدة مصر الوطنية باءت جميعها بالفشل وبقيت مصر شامخة فخورة بأبنائها مسيحيين ومسلمين.

وفي ختام الزيارة وجه قداسته الدعوة لها لزيارة مصر وزيارة مسار العائلة المقدسة الذي اعتمده الفاتيكان مؤخرًا كأحد أماكن الحج السياحي الديني الهامة في العالم.

يأتي لقاء قداسة البابا وعمدة مدينة روما في إطار زيارة قداسته الحالية لإيطاليا للمشاركة في يوم الصلاة لأجل السلام في الشرق الأوسط، إلى جانب رؤساء الكنائس.
كما التقى وزير الخارجية الإيطالي إنزو موافيرو ميلانيزي، واستقبله سفيرنا بروما بمقر السفارة أمس.

واستقبله الرئيس الإيطالي سيرجيو ماتاريللا، بالقصر الرئاسي اليوم.