logo
يستخدمها المصريون يوميا.. مادة تتسبب في موت 1.1 مليون كائن حي سنويا

يستخدمها المصريون يوميا.. مادة تتسبب في موت 1.1 مليون كائن حي سنويا

أعلنت مكتبة الإسكندرية اختيار موضوع "منع التلوث البلاستيكي" عنوانا للاحتفال باليوم العالمي للمحيطات المقرر يوم الأربعاء المقبل، بالتعاون بين مكتبة الخرائط التابعة للمكتبة والمعهد القومي لعلوم البحار، مؤكدة أن الإنسان يتسبب في 80% من التلوث في المحيطات.

وذكر بيان صادر عن مكتبة الإسكندرية اليوم الثلاثاء، أن التلوث البلاستيكي يؤدي إلى نفوق مليون من طيور البحر و100 ألف من الثدييات البحرية سنويا، فيما يكلف البلاستيك 8 مليارات دولار من الأضرار التي تلحق بالنظم الإيكولوجية البحرية كل عام.

وأوضح البيان أن 8 ملايين طن من البلاستيك ينتهي بها المطاف سنويًا في المحيط، ما يؤدي إلى فساد الحياة البرية، ومصايد الأسماك، والإضرار بالسياحة.

وتأتي احتفالية مكتبة الإسكندرية باليوم العالمي للمحيطات في إطار نشر الوعى بالحفاظ على البيئة، وإبراز الاختلافات المكانية للتنوع البيولوجي والحيوي في البيئات المتباينة، لاسيما وأن البحار والمحيطات تشغل المساحة الأكبر من كوكب الأرض، وتفرض هذه المساحة الهائلة تحديًا أساسيًا أمام الإنسان للحفاظ عليها نظيفة آمنة.

ويتواكب الحفاظ على البيئة البحرية مع تحقيق أهداف التنمية المستدامة 2030، والتي تتطلب حفظ المحيطات والبحار والموارد البحرية واستخدامها على نحو مستدام، بحسب بيان مكتبة الإسكندرية.

ومن المقرر أن يصاحب الاحتفالية معرضًا لأهم الأجهزة التي تستخدم في قياس مستويات التلوث في البحار والمحيطات، وأهم الخرائط المستخدمة في المجالات البحثية في علوم البحار، وكذلك معرضًا لأهم الخرائط والكتب من مقتنيات مكتبة الخرائط عن موضوع الاحتفالية.