logo
ابتكار حقنة قد تعالج السمنة والسكري من النوع الثاني

ابتكار حقنة قد تعالج السمنة والسكري من النوع الثاني

ابتكرت مجموعة من العلماء الإسبانيين، حقنة قد تمنح الأمل لمرضى السمنة والسكري.

وأعلن العلماء، أن استخدام هذه الحقنة مرة واحدة قد يعالج السمنة والسكري من النوع الثاني، ما يعني أن المرضى لن يحتاجوا إلى مجموعة من الحقن للتعافي، وفقا لشبكة "إرم" الإخبارية.

وأوضحت الاختبارات التي أُجريت على الفئران السمينة، أن العقار الذي يرتكز على فيروس مُبطل يجعل الحمض النووي ينتج كمية أكبر من هرمون معين يتحكم في عملية الأيض.

كما كشفت النتائج، أن الفئران أصبحت أكثر صحة مع التقدم في العمر، ولم تصب بزيادة الوزن المرتبطة بالعمر، بحسب صحفية "صن" البريطانية.

وقالت رئيسة الدراسة، فيرونيكا جيمينيز: "تُظهر النتائج أن الحقنة آمنة وفعالة، وتمهد الطريق لعلاج مرض السكري والسمنة والأمراض ذات الصلة".

وأشار العلماء، أن هذه الحقنة الثورية سيتم اختبارها على حيوانات أكبر، قبل اختبارها على البشر.