logo
هدى عبد الناصر“اندهشت أن والدي سنة 1968 حب يلم الإخوان ويجيب وزير منهم”

هدى عبد الناصر“اندهشت أن والدي سنة 1968 حب يلم الإخوان ويجيب وزير منهم”

قالت ابنة الرئيس الراحل “جمال عبد الناصر”  الدكتورة “هدى عبد الناصر”، خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامي “وائل الإبراشي” في برنامجه “العاشرة مساء” المذاع عبر قناة “دريم”،  أن أول صدام لوالدها مع جماعة الإخوان كان في حادثة المنشية عام 1956، وأنهم حوكموا بسبب هذه الواقعة ولم يعدم إلا منفذ العملية فقط.

كما أوضحت أن والدها قام بإخراجهم من السجن عام 1965 وأعادهم لوظائفهم بدرجاتهم الوظيفية، ثم قاموا بتنفيذ مؤامرة عام 1965 والتي تم ضبطها وإحالتهم للمحاكمة وحوكم فيها على “سيد قطب” بالإعدام.

وتابعت حديثها؛ “أنها اندهشت سنة 1968 أنه حب يلم الإخوان المسلمين وجاب وزير منهم “عبد العزيز كامل” من الإخوان، وأنا قرأت دا في محضر جلسة مجلس الوزراء”

قالت الدكتورة “هدى جمال عبد الناصر”، أن والدهم الراحل لم يذق طعم حنان العائلة، وأنه أتحرم من حنان العيلة لأن والدته توفيت وهو عنده 8 سنين وعشان كده بالنسبة له العيلة كانت أهم حاجة في الدنيا.

كما أضافت أيضاً؛ “مكنش بيتكلم معانا في النواحي السياسية إلا لو سألناه، طبعا كلنا كان عندنا حب استطلاع لكن لما كان بيبقى معانا في إجازة مكناش بنحب نفتح معاه مواضيع سياسة”.