logo
«أوبر» و«ناسيتا» تطلقان أول برنامج تأجير تمويلي للسيارات في مصر

«أوبر» و«ناسيتا» تطلقان أول برنامج تأجير تمويلي للسيارات في مصر


أعلنت «أوبر» و«ناسيتا أوتوكير» إطلاق أول برنامج تأجير تمويلي للسيارات في مصر، ليصبح بذلك البرنامج الأول من نوعه في الشرق الأوسط وأفريقيا.

يأتي البرنامج في إطار التعاون مع وزارة الاستثمار والتعاون الدولي بتمويل بقيمة ٤٥ مليون جنيه مصري من الصندوق السعودي للتنمية وحصيلة بحوث تمت خلال عام تقريبًا، للوصول إلى منتج لحلول السيارات يلائم سياق السوق المحلي.

تم تأسيس الصندوق بهدف توفير المزيد من فرص العمل وزيادة الدخل لسائقي أوبر في مصر عبر تقليل العوائق التي تقابلهم وتبسيط عملية التأجير. ستقدم الشراكة المبتكرة مع شركة إنماء للتأجير التمويلي خدمات التأجير من خلال ناسيتا، وستعمل ناسيتا كوسيط واحد فقط للسائقين، من دعم عملية تقديم الطلبات إلى التسليم النهائي للسيارة.

وصرح نديم ناجى، المدير الإقليمي لحلول المركبات في «أوبر»، بأنه تم تصميم برنامج التأجير التمويلي ليوفر نموذج عمل مستدام، مرن، ومريح لسائقي أوبر، وهو نموذج سيجعل ملكية السيارة للسائقين أمراً ممكناً، خاصةً وسط الظروف الاقتصادية الصعبة وشروط التمويل الصعبة.

وأضاف ما يميز هذا البرنامج هو التعاون مع مؤسسة مالية إلى جانب ناسيتا كي تقوم بتنظيم العملية بالكامل، وهي شركة ذات خبرة في التعامل مع شؤون السائقين المختلفة، كما ستساعدهم على فهم كل الإجراءات والنتائج التي سيحصلون عليها. وقد أدى هذا التعاون بالفعل إلى نجاح البرنامج مع العديد من السائقين.

يقوم البرنامج على تمويل السائقين لشراء سيارة بفائدة ٥٪، مع منحهم الفرصة لتملك السيارة في خلال ٣٦ شهراً، وذلك بعد سداد ال ٣٠٪ المتبقية من قيمة السيارة.

الاشتراك بالبرنامج متاح الآن لسائقي أوبر الذين أنهوا 1500 رحلة على الأقل، ولديهم تقييم مرتفع للغاية من الركاب.

وعن جودة الخدمة وشكاوى مستخدمين التطبيق، قال «ناجي» إن شركته تعمل باستمرار على تحسين الخدمة من خلال رفع كفاءة السيارات وتدريب السائقين، وبالرغم من رضانا عن الخدمة المقدمة لكننا لا نكتفي بها ونعمل باستمرار على تحسينها.

وحول تأخر صدور اللائحة التنفيذية لقانون النقل التشاركي، أكد أن شركته تتواصل مع الجهات الحكومية، ومنها وزارة الاستثمار ولديهم ثقة في التوصل إلى صيغة مرضية تحقق مصالح جميع الأطراف.