logo
رئيس وزراء كندا يتحدى السعودية ويلمح إلى عدم نية بلاده الاعتذار

رئيس وزراء كندا يتحدى السعودية ويلمح إلى عدم نية بلاده الاعتذار

علق رئيس وزراء كندا جاستن ترودو على الأزمة المتصاعدة مع السعودية، مؤكدا أن بلاده مستمرة في الحوار مع الرياض، وستواصل التحدث بقوة عن قضايا حقوق الإنسان.

وأكد «ترودو» ضمنيا عدم نية بلاده تقديم اعتذار إلى المملكة العربية السعودية، قائلا: "الكنديون يتوقعون مني أن أتحدث بقوة عن حقوق الإنسان"، وجاء ذلك كرد على سؤال حول إمكانية الاعتذار.

وأوضح أن وزيرة الخارجية كريستيا فريلاند أجرت حوارا مطولا مع نظيرها السعودي عادل الجبير، أمس الثلاثاء، متابعا: "لا نريد علاقات سيئة مع السعودية التي تحرز تقدما بشأن حقوق الإنسان".

يأتي ذلك على خلفية الأزمة القائمة بين المملكة وكندا، عقب تدخل وزيرة الخارجية الكندية في شئون الرياض الداخلية، ومطالبتها بالإفراج عن الناشطة سمر بدوي.