logo
9 مشكلات صحية تؤثر على الصحة الجنسية

9 مشكلات صحية تؤثر على الصحة الجنسية

يمكن أن تؤثر بعض المشكلات الصحية على الحياة الجنسية على المدى البعيد لدى كثيرين، فربما يشعر الشخص أنه لا يريد الممارسة الجنسية، لا يستطيع الاستثارة بشكل كافٍ، ويواجه صعوبة في الوصول للنشوة الجنسية بسبب أحد المشكلات التالية:

1- الألم المزمن

في حالة الإصابة بألم مزمن ولا تسيطر الأدوية على الأمر، ربما يحتاج الطبيب إلى تغيير جرعة الدواء، أو الدواء نفسه.

بجانب أن الدواء يمكن أن يكون السبب وراء المشكلة، فبعض أدوية الآلام لديها أثار جانبية على الممارسة الجنسية لانهم يؤثروا على الجهاز العصبي، ولا يجب التحدث مع الطبيب.

2- التهاب المفاصل

يمكن أن يؤدي التهاب المفاصل وغيره من أعراض الالتهاب إلى إزعاج الحياة الجنسية، لكن لا يزال بإمكان الشخص التغلب على الأمر في حالة:

- التخطيط لممارسة الجنس في الوقت الذي يتم الشعور فيه طبيعيًا بالراحة.

- تناول دواء الألم قبل الممارسة الجنسية بنصف ساعة على الأقل.

- دعم المفاصل بالوسادات.

- استخدام التدليك في تخفيف آلام العضلات والمفاصل.

- أخذ قيلولة قبل ممارسة الجنس إذا كان التعب هو المشكلة.

3- انخفاض التيستوستيرون

الرجال الذين لديهم انخفاض في هرمون التيستوستيرون ربما يواجهون مشكلة في رغبتهم الجنسية، وأحيانًا يكون السبب مشكلة في مناطق بالمخ مسئولة عن التيستوستيرون.

ويزيد السكر من النوع الثاني ومرض الكلى من فرصة هذه المشكلة، ولذا يطلب الطبيب بعض اختبارات الدم لمعرفة المشكلة.

وتغيير أسلوب الحياة والعناية بالمشكلات الأخرى يمكن أن يساعد في المشكلة، ويحتاج بعض الرجال أحيانًا إلى تيستوستيرون بديل.

4- انقطاع الطمث

في هذه الفترة تنخفض مستويات الإستروجين وتتوقف الدورة الشهرية، ما يمكن أن يسبب الجفاف المهبلي وبالتالي الشعور بالألم أثناء الممارسة الجنسية، وتساعد المرطبات والمزلقات المهبلية في حل المشكلة.

5- فقدان السيطرة على المثانة

وذلك يكون أكثر شيوعًا عند النساء، حيث أن زيادة الضغط على البطن أثناء الممارسة الجنسية ربما يسببب تسريب البول، وفي هذه الحالة يمكن محاولة تغيير الأوضاع والتبول قبل ممارسة الجنس، وبالطبع التحدث مع الطبيب.

6- اضطراب ما بعد الصدمة

وهو اضطراب يحدث عندما يتعرض الشخص لحدث مخيف، كالاعتداء أو حادث، وتشمل أعراضه استرجاع الذكريات التي تجعله كأنه يعيش الحدث مرة أخرى.

وفي حالة الإصابة بالضطراب ربما يشعر المريض بالخوف أثناء الممارسة الجنسية بدلًا من السعادة، والتحدث مع خبير في الصحة العقلية يمكن أن يساعد في الأمر، وكذلك ربما يساعد العلاج بالكلام أو الأدوية فس علاج المشكلة بنجاح.

7- الاكتئاب

واحدة من أعراض الاكتئاب يمكن أن تكون وراء انخفاض الرغبة الجنسية، ولذلك يُنصح بالتحدث مع الطبيب وتلقي العلاج الذي قد يشمل التحدث مع طبيب نفسي، القيام بتغيرات في أسلوب الحياة والادوية.

وبالرغم من أن بعض مضادات الاكتئاب يمكن أن تسبب مشكلة في الرغبة، وتؤدي إلى مشكلات بالانتصاب، فإن تقليل الجرعة أو تغيير الأدوية يمكن يساعد ف الأمر.

8- السكري

يدمر ارتفاع السكر في الدم الأوعية الدموية والأعصاب مع مرور الوقت، ما يمكن أن يعرقل تدفق الدم إلى الأعضاء الجنسية.

فيمكن أن تواجه الرجال مشكلات في الانتصاب والقذف، والنساء في فقدانه الرغبة، الجفاف المهبلي، ألم أثناء الممارسة، ومشكلات بالنشوة.

ولكن إذا تم السيطرة على السكري عن طريق الحفاظ على النشاط، وتناول طعام سليم، يمكن أن يساعد ذلك في ابعاد المشكلات الجنسية وغيرها.

9- مرض القلب

تكمن المشكلة هنا أيضًا وراء تلف الأوعية الدموية التي يمكن أن تؤدي إلى مشكلات جنسية، وكذلك يمكن أن تؤدي بعض الأدوية كالخاصة بارتفاع ضغط الدم إلى مشكلات أيضًا.

ولكن اتباع أسلوب حياة جديد يمكن أن يحسن من الأمر، وفي حالة الإصابة بنوبة قلبية والخوف من أن ممارسة الجنس يمكن أن تؤدي لواحدة أخرى، يجب التحدث مع الطبيب.