logo
طرق تعامل أطقم الضيافة مع حالات التسمم على الطائرة

طرق تعامل أطقم الضيافة مع حالات التسمم على الطائرة

أثارت حادثة تسمم 10 ركاب على متن طائرة الخطوط الإماراتية أثناء رحلتها إلى نيويورك الفزع لدى بعض الركاب بسبب الأطعمة المقدمة لهم على متن الطائرة.

التقرير التالي يعرض كيفية تعامل أطقم الضيافة الجوية مع حالات التسمم على متن الطائرة وعن نسبة وقوع تلك الحالات وكيف يتم إعداد الطعام للمسافرين: 

تجهيز الطعام
في البداية تعد شركة الطيران طعام رحلات الطيران لها مسبقا سواء من خلال شركتها أو بالتعاقد مع شركة أخرى، حيث يتم إعداد الطعام وتغليفه جيدا ثم وضعه داخل مبردات للحفاظ عليه من التلف، وفي حين موعد إقلاع الرحلة يتم شحنه على الطائرة، وخلال الرحلة يقوم طاقم الضيافة بإعداد تلك الأطعمة وتسخينها وتقديمها للمسافرين.

حالة تسمم
قال مضيف جوي بأحد شركات الطيران العاملة بمطار القاهرة، إنه عند وجود حالة تسمم لأحد الركاب على متن الطائرة، يتم إعطاء المسافر قرصا للمغص لحين هبوط الطائرة وعرضه على طبيب الحجر الصحي، موضحا أن التسمم قد يكون نتيجة لطعام تناوله المسافر قبل إقلاع الطائرة، أو نتيجة فساد أحد الوجبات المقدمة للركاب.

وأضاف المضيف أنه نادرا ما تحدث حالة تسمم من الطعام المقدم للمسافر على متن الطائرة، مشيرا إلى أن أقصى حالات التسمم تصل إلى حالتين، لافتًا إلى أن ما تم تداوله بشأن رحلة الإمارات من تسمم 100 راكب أمر غير صحيح تماما، وأن عدد من تعرض للتسمم وفقا لمصادر مقربة 10 أشخاص.

العدد المسموح
وتابع: في حالة زيادة عدد تسمم الركاب عن اثنين من المسافرين يتم إبلاغ قائد الطائرة، حيث يبلغ قطاع العمليات لطلب الهبوط للاطمئنان على سلامة الركاب وعرضهم على أطباء الحجر الصحي.

نسبة الاحتمال 
في نفس السياق أوضحت مضيفة طيران، أن نسبة وقوع حالات تسمم على متن الطائرة لا تتجاوز 1 % ونادرة الحدوث، في ظل اجراءات السلامة التي تتبعها شركات الطيران.

يذكر أن وسائل إعلام أمريكية ذكرت في وقت سابق أن هناك 100 من ركاب طائرة الإمارات التي كانت في طريقها إلى نيويورك تعرضوا لتسمم من بين 500 شخص.

وقالت وسائل الإعلام الأمريكية، إن الرحلة وضعت في الحجر الصحي فور نزولها في نيويورك في حدود الساعة الـ9:20 صباحا، وإن المسافرين المرضى كانوا يعانون ارتفاعا في الحرارة وسعالا شديدا.