logo
"رغبة متوحشة".. أمريكية تغتصب مراهقا في غرفة زوجها وأطفالها

"رغبة متوحشة".. أمريكية تغتصب مراهقا في غرفة زوجها وأطفالها

ألقت الشرطة الأمريكية القبض على أم لخمسة أطفال، بتهمة الإساءة الجنسية واغتصاب طفل، يبلغ من العمر 14 عاما عدة مرات في نفس الغرفة الموجود بها زوجها وأطفالها الصغار.

وتم القبض على ماري مكي، البالغة من العمر 22 عاما، من ولاية فلوريدا الأمريكية، الأربعاء الماضي، بعد ان واجهتها والدة الصبي بصور لعلامات على جسم ابنها، حسب صحيفة "ديلي ميل" البريطانية.

ووفقا لتقرير الشرطة، كانت مكي وعائلتها في منزل الصبي في يوليو للاحتفال بعيد ميلاد، ويومها أرسلت رسالة إلى المراهق عبر "واتسآب"، وأخبرته أن يأتي إلى الغرفة التي كانت تقيم فيها مع زوجها وأطفالها الذين كانوا نائمين في ذلك الوقت.

وأبلغ الصبي الشرطة أنه رفض في البداية، لكنه ذهب في النهاية إلى الغرفة دون أن يكون هناك أي نية في اعتداء جنسي، ولكن ما حدث أن المرأة مارست معه الجنس في الغرفة وأطفالها الصغار وزوجها نائمين.

وتكرر هذا الأمر أكثر من مرة بعد هذا اليوم، وقالت الشرطة إن جسم الصبي به علامات، إثر اعتدائها الجنسي واغتصابها له، كما أن آخر حادثة وقعت وكان جميع أطفال مكي وأولاد عمهم في المنزل.