logo
نجل نادين الراسي يعتذر لها بعد تسريب مقطع ضربه لوالدته

نجل نادين الراسي يعتذر لها بعد تسريب مقطع ضربه لوالدته

في تطور جديد لازمة الفنانة اللبنانية نادين الراسي مع السوشيال ميديا خرج مارك حدشيتي، ابن نادين الراسي علنا على مواقع التواصل الاجتماعي ليعلن اعتذار بشكل واضح لوالدته الفنانة نادين الراسي ليضع حداً لتلك الأزمة العائلية التي تفجرت عقب تسريب مقطع صوتي عن تطاول مارك حدشيتي على والدته.

ونشر ابن نادين الراسي صورة له عبر حسابه على إنستقرام تجمعه بوالدته مع كلمات اعتذار أكد فيها أنه نادم على ما فعله وأنه مهما تطورت الأمور تظل أمه كما هي لديه، وقال مارك : “ألمي ما بتطلع طلوع والعين ما بتعلى عن الحاجب، هيدي الوالدة حد قلبي وهي اعتبرت مجرد ما عليت صوتي بوجا وحطيت عيوني بعيونها بمثابة إهانة وكأنو ضربتا بسكين”.


وكانت بداية الأزمة مع تسريب مقطع صوتي للفنانة نادين الراسي أكدت فيه أن ابنها مارك قد تطاول عليها وضربها وكاد يقتلها ليتم تناقل المقطع على نطاق واسع عبر مواقع التواصل الاجتماعي وتجد نادين الراسي حياتها وقد أصبحت على المشاع، وبعد ذلك بأيام أعلنت نادين الراسي اعتزالها الفن وقامت بحذف حسابها من تويتر فيما أطلق المغردون وسمًا بعنوان ” منحبك نادين الراسي ” يطالبونها بالعدول عن قرارها.


وانتقد ابن نادين الراسي من قام بتسريب المقطع مؤكدًا أن من قام بهذا العمل هو شخص من العائلة لكن لم يعد كذلك بعد أن سمح لنفسه بنشره على الناس، والمعروف أن نادين الراسي ممثلة لبنانية ولدت في 4 سبتمبر 1979، عرفت بدورها في مسلسل عصر الحريم، ومسلسل جريمة شغف الذي عرض على شاشتي روتانا مصرية، وإل بي سي الفضائية اللبنانية.