logo
السبت| مواجهة صعبة تنتظر «صلاح» أمام توتنهام.. و«الننى» ضيفاً على نيوكاسل

السبت| مواجهة صعبة تنتظر «صلاح» أمام توتنهام.. و«الننى» ضيفاً على نيوكاسل

نقلا عن العدد الورقي 

يخوض فراعنة الكرة المصرية بالخارج خلال الـ72 ساعة المقبلة مواجهات قوية بالمنافسات الأوروبية والعربية المختلفة عقب انتهاء مشاركتهم مع المنتخب الوطنى فى مباراة النيجر، التى أقيمت السبت الماضى، حيث يسعى كل لاعب للتأكيد على جدارته فى الوجود بصفوف المنتخب، ومواصلة التألق أو العودة لتشكيل فريقه من جديد.

مواجهة صعبة تنتظر «صلاح» أمام توتنهام غداً

غداً السبت، يحل نادى ليفربول، المحترف ضمن صفوفه المصرى محمد صلاح، ضيفاً على فريق توتنهام، فى مباراة تقام على ملعب ويمبلى فى تمام الواحدة والنصف ظهراً، فى إطار مباريات الأسبوع الخامس من الدورى الإنجليزى الممتاز «البريميرليج»، ويدخل ليفربول اللقاء محتلاً صدارة الدورى الإنجليزى مع تشيلسى وواتفورد برصيد 12 نقطة، بعدما حقق 4 انتصارات متتالية، فيما يسعى توتنهام، صاحب النقاط الـ9، لتدارك الهزيمة التى تعرض لها بالجولة الماضية أمام واتفورد بنتيجة 1-2، وذلك بتحقيق الفوز.

وتنتظر الفرعون المصرى عدة تحديات خلال مواجهة السبيرز؛ أولها حصد العلامة الكاملة، خاصة أن الريدز فاز فى أول أربع جولات على وست هام يونايتد بأربعة أهداف دون رد، وعلى كريستال بالاس بهدفين دون رد، قبل أن يفوز على برايتون 1-0 ثم الفوز على ليستر سيتى بهدفين لهدف، كما يأمل «مومو» فى تسجيل أول أهدافه خارج ملعب «أنفيلد»، من خلال هز شباك توتنهام، بعدما أحرز فى وست هام يونايتد وبرايتون بمعقل ليفربول، فيما غاب عن التهديف فى المواجهة الماضية أمام الثعالب.

ويسعى «صلاح» لمواصلة التهديف فى مرمى السبيرز، حيث خاض مواجهتين أمام توتنهام، وسجل ذهاباً وإياباً فى مرمى الفريق اللندنى، من بينها هدف رائع من مراوغة للدفاع وتسديد من زاوية صعبة للغاية فى مرمى الحارس لوريس، فى الموسم الماضى 2017-2018، كما يسعى «مومو» لتحقيق أول انتصار له على السبيرز مع الريدز، خاصة أن ليفربول فى مواجهتى الموسم الماضى منى بخسارة قاسية فى لقاء الذهاب بنتيجة 1-4، وسجل «صلاح» هدف الريدز الوحيد، بينما فى المواجهة الثانية تعادل الفريقان 2-2 وسجل الفرعون ثنائية فريقه فى هذه المواجهة.

ويتطلع «صلاح» لتسجيل هدفين فى هذا اللقاء، من أجل الوصول لقمة هدافى البريميرليج بالتساوى مع ساديو مانى، لاعب ليفربول، وألكسندر ميتروفيتش، لاعب فولهام، كما أن تسجيله لـ«هاتريك» يجعله يتفوق على هذين اللاعبين، وذلك قبل أن يستهل «مومو» مباريات دورى أبطال أوروبا «الشامبيونزليج» مع فريقه أمام نظيره باريس سان جيرمان الفرنسى بملعب «أنفيلد» يوم الثلاثاء المقبل.

«الننى» ضيفاً على نيوكاسل

وينزل نادى أرسنال ضيفاً على فريق نيوكاسل يونايتد، فى تمام الرابعة عصر غد السبت، على ملعب «سانت جيمس بارك»، فى مباراة يسعى من خلالها الجانرز لتحقيق الفوز الثالث وتحسين وضعيته فى جدول ترتيب الدورى، إذ يحتل الفريق المركز التاسع برصيد 6 نقاط من فوزين وخسارتين.

ويبحث محمد الننى، لاعب الجانرز، عن المشاركة الأولى هذا الموسم مع فريقه بعدما غاب عن الأربع مواجهات السابقة، حيث جلس بديلاً فيها، ويأمل «الننى» فى إقناع مدربه أوناى إيمرى بإقحامه فى التشكيل الأساسى أمام نيوكاسل، لا سيما أن المدير الفنى للجانرز وضع الثقة فى اللاعب ووضعه فى قائمة الفريق بالدورى الأوروبى، كما أن ظهور اللاعب بشكل مميز مع منتخب مصر فى لقاء النيجر وتمكنه من تسجيل هدف خلال هذه المباراة يمنحه فرصة فى الحصول على بعض الدقائق أمام نيوكاسل.