logo
الراي | مسح الكويت بـ... الليزر

الراي | مسح الكويت بـ... الليزر

بدأت الهيئة العامة للمعلومات المدنية العمل بمشروع المسح عالي الدقة لمناطق الكويت، باستخدام أحدث التقنيات في هذا المجال، بهدف عمل خريطة عالية الدقة للمناطق كافة، باستخدام تقنيات الليزر والتصوير بكاميرات متخصصة ذات دقة عالية. 

وقال مدير عام الهيئة العامة للمعلومات المدنية مساعد العسعوسي «ان هذا المشروع سيعمل على تحديث قواعد بيانات نظم المعلومات الجغرافية وإنشاء خريطة عالية الدقة للدولة، ما يسهم في توفير البيانات لتطبيقات الهيئة المختلفة، مثل برنامج كويت فايندر وإتاحتها في نفس الوقت للجهات الحكومية المختلفة التي تحتاجها في أعمالها المختلفة».

وأضاف العسعوسي، خلال المؤتمر الصحافي الذي عقده أمس، للحديث عن مشروع الهيئة الجديد الخاص بالمسح التصويري الجغرافي الشامل، ان «هذا المشروع من المشاريع الرائدة على مستوى العالم، وخصوصا ان من يقوم به جهة حكومية بكوادر وطنية، حيث يهدف المشروع إلى تغطية كامل أجزاء الدولة». واوضح، أن «الهيئة قامت باستثمار الخبرات التي استفادت منها، خلال قيامها بمشروع التصوير المحيطي (StreetView) في التخطيط لتنفيذ هذا المشروع، حيث تم اختيار أفضل البرامج والتقنيات لتنفيذه بأياد وخبرات كويتية تحت إشراف وتوجيه خبرات متخصصة لترسيخ ونقل المعرفة والخبرات لهذا الكادر الوطني».

وبين أن «نوع ودقة البيانات التي سينتجها المشروع تعد ذات أهمية كبيرة، يمكن استخدامها في كثير من المجالات التي تخدم جهات الدولة المختلفة. فالتقنية تعمل على مسح الواقع وتحويله إلى صورة رقمية عالية الدقة، وبالشكل الذي يسمح للمختصين باستخدامها في مجالاتهم المختلفة». واستعرض العسعوسي آلية عمل تقنية المشروع، من خلال البيانات التي تم جمعها وعرض إمكانيات استخدامها في اخذ القياسات بشكل مباشر، وعرض البيانات بشكل ثلاثي الإبعاد، مشيرا إلى ان الهيئة قامت بتجهيز مركبة خاصة بالهيئة مجهزة بأحدث أجهزة المسح باستخدام تقنية (Lidar) والتي تستخدم أجهزة الليزر عالية الدقة. حيث ذكر ان الجهاز يعد أول جهاز من نوعه في الكويت لتصبح الكويت أول دولة تقوم بتشغيله.

وذكر ان «أهم مخرجات هذا المشروع تتمثل في القيام بإنشاء قاعدة بيانات حديثة وعالية الدقة لمباني الكويت، بالاضافة الى إمكانية استخلاص البيانات الخاصة بالشوارع والأرصفة والأشجار والإشارات المرورية واللوحات الاعلانية، وغيرها من معالم الطريق لاكثر من 95 نوعا يقوم النظام بالتعرف عليها بشكل تلقائي، بدقة تصل الى 5 ملم»، لافتا إلى ان «الهيئة ستعمل على اتاحة البيانات عند جهوزيتها لجهات الدولة التي تحتاجها بالصورة التي تناسبها. كما قمنا بشراء التجهيزات والبرامج الخاصة بجمع ومعالجة هذه البيانات، وسنقوم بعملية المسح بشكل دوري من خلال كادر الهيئة»، مبينا ان هذا المشروع بداية لسلسلة من المشاريع التي تهدف إلى خلق بيانات عالية الدقة تحتاجها الدولة في ضوء جهودها لتحقيق رؤية سمو الأمير الشيخ صباح الأحمد في جعل الكويت مركزا ماليا وتجاريا وتحقيق رؤية الكويت 2035.

يذكر أن الهيئة العامة للمعلومات المدنية حصلت على جائزة الابتكار في استخدام نظم المعلومات الجغرافية (Innovation in GIS Award) وتم تقليدها الجائزة خلال قمة قياديي نظم المعلومات الجغرافية والتي عقدت في الولايات المتحدة الأميركية.