logo
«إيتيدا»: إتمام وعقد صفقات واستثمارات سعودية في قطاع تكنولوجيا المعلومات المصري

«إيتيدا»: إتمام وعقد صفقات واستثمارات سعودية في قطاع تكنولوجيا المعلومات المصري


شهد الجناح المصري الذي تشرف على تنظيمه هيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات «ايتيدا» خلال يومي الرابع والخامس من فعاليات جيتكس دبي 2018، المنعقد خلال الفترة من 14 إلى 18 أكتوبر الجاري، إتمام وعقد عدد من الصفقات والاستثمارات من شركات ومؤسسات سعودية في قطاع تكنولوجيا المعلومات المصري.

وشهدت مها رشاد، القائم بأعمال رئيس الهيئة توقيع اتفاقية شراكة بين شركة «كلاود11» المصرية المتخصصة في خدمات الحوسبة السحابية ومؤسسة خالد عوض التجارية بالمملكة العربیة السعودیة لتعزيز قدرتها على تنفيذ العقود والطلب المتزايد في السوق السعودي على خدمات الحوسبة على منصة جوجل.

وتنص الاتفاقية على أن تقوم المؤسسة بالتعاون مع الشركة المصرية بتوسيع نطاق أعمال شركة «كلاود 11» في المملكة العربية السعودية من خلال افتتاح فرعين للشركة في مدينتي جدة والرياض.

وبحسب بيان الهيئة اليوم، تستهدف الشركة من توسعاتها في السعودية من خلال وكيلها الفوز بعقود محتملة تقدر بما يقرب من 5.3 ملیون ریال سعودي خلال عام 2019، على أن يتم تنفيذ تلك المشروعات والأعمال بكوادر وأيادي مصرية من المبرمجين في فرع الشركة بالقاهرة، في حين يقوم الوكيل السعودي بإدارة خدمات البيع والتعاقدات والشئون القانونية.

وفي نفس السياق، هيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات «ايتيدا» تعقد اتفاقاً للتعاون مع شركة «مباشر إنترناشيونال»، إحدى الشركات التابعة المجموعة الوطنية للتقنية بالمملكة العربية السعودية NTG لتوسيع نطاق استثمارات الشركة السعودية في مصر.

وبموجب الاتفاقية ستقوم الشركة بتدشين مركزًا لخدمات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات بمصر لدعم أعمالها بالمملكة العربية السعودية وتوسيع نطاق أعمالها في مصر بشكل عام وفي صناعة تكنولوجيا المعلومات والاتصالات بشكل خاص.

وتستهدف الاتفاقية خلق تعاون طويل الأمد يمكن من خلاله تقديم أفضل مستوى للجودة في مجال تقديم خدمات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات بالاعتماد على الكوادر والخبرات المصرية وذلك بهدف زيادة الاستثمارات السعودية في مصر حيث سيقدم المركز الجديد خدمات الدعم الفني، والمبيعات عبر الهاتف، وتطوير البرمجيات، وعمليات دعم العملاء، وغيرها.

وتم توقيع الاتفاقية خلال فعاليات اليوم الرابع لمعرض جيتكس دبي 2018، حيث وقع من الجانب السعودي المهندس رشيد البلاع، العضو المنتدب للمجموعة الوطنية للتقنية، والمهندس/ عبدالعزيز الهليل، نائب رئيس تطوير الأعمال بالمجموعة الوطنية للتقنية، ومن الجانب المصري وقعت الأستاذة/ مها رشاد، القائم بأعمال الرئيس التنفيذي للهيئة.

وعقب توقيع الاتفاق قالت مها رشاد «إن الاتفاق يعزز من معدلات الصادرات التكنولوجية المصرية إلى السوق السعودية حيث يبلغ عدد العاملين بشركة مباشر انترناشونال مصر حوالي 250 موظف وسنعمل من خلال الاتفاقية والمباحثات تباعاً على مضاعفة تلك الأعداد ومساعدة الشركة في الوصول إلى الكوادر المؤهلة مما يسهم في إيجاد فرص عمل متنوعة للشباب المصري».

وأضافت أن مثل هذا الاتفاق يؤكد على جاذبية عرض القيمة المصري بالنسبة للأسواق من الدول العربية الشقيقة وذلك في ظل الاعتماد المتزايد على التكنولوجيا في تحقيق الأهداف التنموية لهذه البلدان.

من جهته، قال المهندس عبدالعزيز الهليل، العضو المنتدب لشركة NTG إن الاتفاقية ستستهم في تحقيق الرؤية السعودية 2030 لزيادة القيمة المهنية للشباب السعودي من خلال تبادل المعرفة والوقوف على أحدث التطورات في السوقين المصري والسعودي.

وأضاف أن السوق المصري يمثل الاختيار المثالي للاستثمارات السعودية في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات لأنه سوق يتميز بالوفرة في المهارات والأيدي العاملة المبتكرة وأن ذلك سيزيد من العائد على الاستثمار ليس فقط بالنسبة ل NTG ولكن لغيرها من الشركات السعودية.

وتمتلك شركة مباشر حاليًا مركزًا لتطوير البرمجيات في مصر ويعمل على خدمة المنتجات الحالية التي يتم تطويرها وتقديمها محليًا. كما تمتلك الشركة مركز اتصال يخدم مجموعة مباشر فقط ويقوم بدعم عملياتها في أسواق المملكة العربية السعودية، والبحرين، والإمارات العربية المتحدة.

وفي نفس السياق، حققت شركة «وايدبوت WideBot» الناشئة المصرية والخريجة من حاضنة الأعمال بمركز الابداع التكنولوجي وريادة الأعمال «تيك» بالهيئة، إنجازاً كبيراً خلال مشاركتها في فعاليات «جيتكس فيوتشر ستارز»، حيث فازت الشركة بجائزة أفضل شركة مبتكرة في مجال الذكاء الاصطناعي في مسابقة «تحدي جيتكس سوبرنوفا». ويتكون التحدي من سلسلة من المسابقات والجوائز ومن ضمنها «جائزة أفضل شركة ناشئة على مستوى العالم»، و«أكثر شركة ناشئة مبتكرة» و«أفضل شركة ناشئة بقيادة شبابية»، بالإضافة إلى فئات متخصصة أخرى.