logo
«يقظة الذهن».. طريقة جديدة في تخفيض الوزن

«يقظة الذهن».. طريقة جديدة في تخفيض الوزن

كشفت أحدث الأبحاث الطبية أهمية التمتع بذهن متيقظ لمساعدتنا في التخلص من الوزن الزائد، وووفقا للأدلة السريرية وبعض الأبحاث القائمة، يمكن أن يساعد تيقظ ذهن الشخص في المحافظة على صحته الجسدية والعقلية أو العمل على تحسينها، فعلى سبيل المثال، يمكن أن يقلل الذهن المتيقظ من أعراض القلق والأداء المعرفي، وقد يؤدي أيضا لتحسين الاستجابة المناعية للشخص.

وأكد الباحثون على أن المبدأ الكامن وراء ذلك يعد بسيطا، حيث يتركز على أن المرء لابد أن يكون حاضر الذهن بالكامل مع التمتع بالتركيز والانتباه على المنبهات الخارجية وتأثيراتها على الجسد والعقل، وبالتالي يمكن أن تساعدنا تقنيات تعليم الذهن على تخفيف آثار الإجهاد واستعادة المزيد من المتعة في التجارب الحالية، وفي الآونة الأخيرة، اقترح الباحثون أن الذهن يمكن أيضا أن يساعد الشخص في جهوده لإنقاص الوزن.

وتؤكد الدراسة الجديدة، التي أجريت في مستشفى "وارويكشاير" للخدمات الصحية في بريطانيا، على أهمية النتائج المتوصل إليها في جهود إنقاص الوزن بين البدناء.

وقالت "بيترا هانسون" أستاذ الغدد الصماء والأيض "هذا البحث مهم، حيث أظهر أن سلوك تناول الطعام الإشكالي يمكن تحسينه بتطبيق الذهن".

وعكف الباحثون على تحليل حالة أكثر من 53 مشاركا في برنامج مخصص لإدارة الوزن، في مستشفى الخدمات الصحية الجامعى في "وارويكشاير"، ومن بين المشاركين شارك 33 شخصا في 3 تدريبات على الأقل في 4 جلسات تدريبية، والتي علمتهم شحذ أذهانهم أثناء تناول الطعام.. وخلال الستة أشهر التالية، فقد المشاركون الذين حضروا 3 إلى 4 جلسات ذهنية في المتوسط 3 كجم، في حين خسر أولئك الذين لم يحضروا سوى جلسة واحدة أو جلستين ما معدله 0،9 كيلوجرام.

علاوة على ذلك، عند المقارنة مع مجموعة مراقبة من 20 مشاركا ممن حضروا برنامج إدارة الوزن نفسه، ولكن بدون جلسات تصفية الذهن، فإن الأفراد الذين تلقوا تدريبا تاما لتصفية الذهن تمكنوا من فقد 2.85 كجم من أوزانهم.