logo
هل كسوة الوسادة القطنية تضر البشرة؟

هل كسوة الوسادة القطنية تضر البشرة؟

أشارت مجلة "فرويندين" إلى أن معظم مفروشات السرير يتم تصنيعها من المنسوجات القطنية لما تمتاز به من مسامية عالية، وبالتالي فإنه يتم تدوير الهواء للجسم بصورة أفضل أثناء الليل، ويمكن استعمال غطاء اللحاف من المنسوجات القطنية، إلا أن الأمر يبدو مختلفاً بعض الشيء مع كسوة الوسادات.

وأوضحت المجلة الألمانية أن كسوة الوسادة القطنية يمكن أن تلحق الضرر بالبشرة، نظراً لأن البنية الخشنة للمنسوجات القطنية لا تسمح بأن ينزلق الوجه بنعومة أثناء حركة الرأس على كسوة الوسادة القطنية، وقد يساعد النسيج الخشن على تكون التجاعيد، علاوة على أن المنسوجات القطنية تمتص الزيوت الطبيعية الجيدة للبشرة أثناء النوم، وبالتالي فإن البشرة تصبح جافة.

وبدلاً من ذلك نصحت المجلة الألمانية باستعمال كسوة الوسادة المصنوعة من الحرير، حيث تمنع المنسوجات الناعمة تكون مواضع ضغط ولا تمتص أية مغذيات مفيدة من البشرة.

المصدر:24.ae