logo
6 وسائل تساعدك على حماية جسمك من الحمى الفيروسية

6 وسائل تساعدك على حماية جسمك من الحمى الفيروسية

مع الانخفاض الشديد في درجات الحرارة الذي نشهده هذه الأيام، تزداد الإصابة بالأمراض الفيروسية، ويزداد الأمر سوءا بالنسبة لمن يعاني من ضعف الجهاز المناعي، وتعد "الحمى الفيروسية" أشهر الأمراض التي تصيب الكثيرين خلال هذا الطقس السيئ، وهي أي حمى تنتج عن إصابة الجسم بأحد الأمراض الفيروسية الكامنة، كنزلات البرد والإنفلونزا.

وتتمثل أعراضها في ارتفاع درجة حرارة الجسم، لتصل إلى 39 درجة، والشعور بالقشعريرة، والبرودة الشديدة، مع الشعور بالجفاف، والصداع وآم متفرقة في أنحاء الجسم.

وتشير دكتورة مروة كمال أخصائية التغذية العلاجية، إلى أن الحمى الفيروسية تحارب الجهاز المناعي وتجهده، لذلك لابد من مقاومتها، وحماية الجسم منها، من خلال تقوية الجهاز المناعي، وهو ما تستعرضه في السطور التالية.

الحفاظ على رطوبة الجسم
الجفاف من أكثر المشكلات التي يواجهها مريض الحمى الفيروسية، ولذلك لابد من التركيز على الحفاظ على الرطوبة؛ بشرب المزيد من الماء ومختلف الوسائل.

الاحتياطات الشخصية
الجهاز المناعي يكون ضعيفا أثناء الإصابة بالحمى الفيروسية، لذلك احرص على تجنب العدوى باتخاذ الاحتياطات الشخصية والاهتمام بالنظافة الشخصية، وتجنب أي مريض لتفادي العدوى.

الراحة
لا تحاول أن تقوم بأنشطة مرهقة، أو القيام بأي مجهود عند إصابتك بالحمى الفيروسية، لأن الإجهاد يزيد من أعراضها، لذلك لابد من الخلود للراحة والاسترخاء.

الأكل الصحي
من المهم اتباع نظام غذائي صحي لتقوية الجهاز المناعي، على أن تحتوي على كميات كافية من الكربوهيدرات المعقدة والبروتينات والفيتامينات والدهون الصحية، ويفضل الأطعمة التي يسهل هضمها.

تعزيز المناعة
حاول التركيز على الأطعمة التي تعزز المناعة، وهي التي تحتوي على فيتامين C والزنك وفيتامين D، فكلما كان الجهاز المناعي قويا كلما تخلصت من الحمى الفيروسية بشكل أسرع.

شرب الأعشاب
تناول مشروبات الأعشاب الساخنة من أفضل الطرق التي تساعدك في مواجهة العدوى الفيروسية، مع ضرورة استشارة طبيبك – في حالة الإصابة بأحد الأمراض المزمنة كالسكري أو ضغط الدم المرتفع – للتأكد من عدم تأثيره بالسلب على الجسم.