logo
رفضت «الصدقة» من عادل إمام وصارعت «السرطان» حتى الموت.. أهم المحطات في حياة الراحلة «نوال أبو الفتوح»

رفضت «الصدقة» من عادل إمام وصارعت «السرطان» حتى الموت.. أهم المحطات في حياة الراحلة «نوال أبو الفتوح»

الفنان حياته مليئة بالفرح والسعادة وفي وسط شهرته تأتي عليه بعض الأزمات والصعوبات والتي تغير حياته ومنهم من يتصدى وبقوة لتلك الصعوبات، ومنهم من يهزمهم الأزمات وتطيح بهم، ونحن سنتعرف على فنانة ذات وجه بشوش ومميز وجذاب لكل من يراه وتركت بصمات في السينما المصرية، على الرغم من أنها لم تنال على دور البطولة،  ولكن ما زالت أدوارها متعلقة في أذهان الكثير من الناس وهى الفنانة الراحلة نوال أبو الفتوح سنتعرف على أهم المعلومات والتي لا يعرفها الكثير من الناس عنها.

  • الميلاد

وهي من مواليد شهر أبريل من عام 1940، وهي حاصلة على بكالوريوس معهد الموسيقى وكان في عام 1970، ومن هواياتها نو وكانت تجيد العزف بكل مهارة، وعملت كمدرسة وبعدها توجهت إلى مجال التمثيل لأنها كانت تحلم بالتمثيل.

  • حياتها الفنية

وهي فنانة تتميز بجمالها الجذاب فقد اكتشفها الفنان الراحل عبد المنعم مدبولي، حيث جعلها تشارك في دور صغير من خلال فيلم “عريس لأختي”، مما نالت على إعجاب الكثير من الناس، حيث أنها جسدت دور البنت الشقية بالإضافة إلى تقديمها أدوار الإغراء بشكل جرئ في المثير من الأعمال الفنية من أشهر تلك الأعمال «وصية رجل مجنون»، «البحث عن فضيحة»، «معسكر البنات»، «30 يوم في السجن»، «العزاب الثلاثة» وغيرها.

كما أن الفنانة نوال أبو الفتوح تمكنت من الحصول على أدوار البطولة ولكن في الأعمال الدرامية على عكس السينما المصرية والتي حصلت فيها على الأدوار الثانوية  ومن أشهر المسلسلات التي شاركت بها عي مسلسل “الشهد والدموع” وفي هذا المسلسل جسدت دور جديد بالنسبة لها فحققت نجاح كبير على شاشة التليفزيون، كما أنها شاركت في مسلسل “الفرسان” وغيرها من الأعمال التليفزيونية.

  • الزواج

تزوجت من سمير أبو غدارة ولكن لم يستمر هذا الزواج لوقت طويل وانتهت نتيجة هذا الزواج بالانفصال وكان في عام 1973 وبعدها اعتزلت الفن لمدة خمسة أعوام ولكنها عادت الى الساحة الفنية مرة أخرى.

  • مرض السرطان

أصيبت الفنانة نوال أبو الفتوح من مرض سرطان العظام، في أواخر حياتها وعانت من هذا المرض وفي هذا الوقت لم تقدر على جمع الأموال مما جعل الفنان عادل إمام يعرض عليها المساعدة المالية لها من خلال أنه سوف يتبرع بإيراد يوم من مسرحيته والتي كان يشارك فيها وهي مسرحية “بودي جارد” ولكنها رفضت وبشدة بسبب كبريائها المساعدة وقالت “أنها لا تقبل الإحسان من أحد”.

نقابة الممثلين قدمت طلب لعلاجها على نفقة الدولة وبالفعل تم حجزها في العناية لمدة 17 يوم عانت فيهم صراع مع المرض والوحدة والإهمال من زملاء الفن، حيث كان زوارها هم إبنها وزوجته وشقيقتها وتوفت في عام 2007.