logo
جامعت زوجتي ليلا ولم أغتسل إلا بعد الفجر فهل يصح صومي؟ الإفتاء تجيب

جامعت زوجتي ليلا ولم أغتسل إلا بعد الفجر فهل يصح صومي؟ الإفتاء تجيب

أكد الدكتور محمود شلبي أمين الفتوى بدار الإفتاء، أنه ورد سؤال إلى دار الإفتاء يقول صاحبه "ما حكم من أقام علاقة زوجية مع زوجتة ليلًا وأخر الاغتسال إلى ما بعد أذان الفجر.. فهل يصح صومه أم لا؟".

وأشار "شلبي" إلى أنه في هذه الحالة يصح صوم الإنسان وعليه أن يغتسل فور تيقظه، بعد أذان الفجر ولا شيء في ذلك.

وأضاف عبر الفيديو الذي بثته الصفحة الرسمية لدار الإفتاء على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك" أن النبي-صلى الله عليه وسلم- كان يصبح جنبًا من غير احتلام، ثم يغتسل ويصوم" وأنه على ذلك يجوز للإنسان أن يؤخر الاغتسال إلى ما بعد أذان الفجر وصومه صحيح ولا شيء فيه.