logo
فيديو.. سمية الخشاب تعرض صورة انفجار طحالها: أحمد سعد كان هيقتلني

فيديو.. سمية الخشاب تعرض صورة انفجار طحالها: أحمد سعد كان هيقتلني

كشفت الفنانة سمية الخشاب، مفاجأة حول حياتها مع طليقها المطرب أحمد سعد، مضيفة: "الحمد لله إنى اتطلقت؛ لأن حياتي كانت في خطر معاه، كان هيقتلني، وكان ممكن يكون موجود في السجن في قضية شروع في قتل"، لافتة إلى أن التعاسة والبؤس أقل شيء عاشته خلال فترة زواجها من الفنان.

وتابعت خلال لقائها ببرنامج "شيخ الحارة"، المذاع على قناة "القاهرة والناس":"تسببلى في عاهة مستديمة بجسمي، وفقدت طحالي بسبب أحمد سعد، ضربني في ضهري عدة ضربات بالخاتم الذي كان يرتديه في إصبعه، في مكان الطحال، وبعدها انفجر الطحال، وفضلت انزف نزيف داخلي لمدة يومين، وربنا ستر لأن كنت هاموت واتنقلي دم؛ لأن فقدت جزء كبير من دمي".

وأكملت: "دخلت العناية المركزة، وكنت بين الحياة والموت، وداخله العمليات ونطققت الشهادتين؛ لأن مكنتش عارفة هعيش ولا أموت، وقلت للدكتور يحيى زكريا قلت له أحمد سعد اللى عمل كدا"، لافتة إلى أنه لم ترغب في إخبار والدتها بما حدث؛ لأنها مريضة بالقلب، وتخوفت من إعلامها بما تعرضت له.

واستطردت: "سكت وسترت عليه، وكنت بضحك وابتسم، وفي يومها طلع على الإنستجرام يعيط ويقول لمتابعيه ادعوا لسمية"، معقبة: "ضربني وبكي وسبقني واشتكي"، مشيرة إلى أنه وقتها ظل يبكى ويطلب منها العفو؛ بعلة أنه لم يكن في وعيه.

وأكدت: "اتفتحت لي فتحة اسمها إنقاذ حياة، والدكتور قال لي احمدي ربنا إنك لسه عايشة"، موضحة أنها سألت في الناحية القانونية لما تعرضت له من أحمد سعد، وأكدوا له أنه يعد شروعا في قتل يستوجب السجن لمدة 7 سنوات.

وأردفت: "بعد العملية قاللى أحمد سعد هو انتى هتفضلي بقي تقوليلي بطني بطني، والطحال أساسا ملهوش لازمة في جسم الإنسان".

وعرض البرنامج صورة طحال سمية الخشاب بعد إنفجار، ولقطة مصورة أثناء إجراءها عملية الجراحية بعد انفجاره.

(( لـمــشــاهــدة الــفـيدـيـو إضـغـط هــنــا ))