logo
نانسي عجرم تكشف أسرارها في «تخاريف» على «MBC مصر» السبت المقبل

نانسي عجرم تكشف أسرارها في «تخاريف» على «MBC مصر» السبت المقبل


ضحكة وابتسامة تقابلها دمعة ولحظات من التأثر في حياة نانسي عجرم، السعادة هي قناعة وقرار، والجنون تعيشه النجمة اللبنانية بالفرح حينًا والانفعال أحيانًا، كما تقول لوفاء الكيلاني في حلقة جديدة من برنامج «تخاريف» الذي يُعرض «السبت» على MBC مصر.

تغني وتلقي النكات، وتكشف أوراق الماضي، وتخبر أسرار الحاضر، وتروي أحلام المستقبل، مؤكدةً أن العقل لطالما كان موجودًا ومتحكمًا بتصرفاتها وقراراتها وانفعالاتها منذ طفولتها، إذ تحملت المسؤولية منذ كانت صغيرة لم تتجاوز العاشرة من العمر.

وتسألها «وفاء» إذا ما كانت تعتبر والدها ظالمًا عندما وضعها في الواجهة على طريق احتراف الفن والغناء، وهل تلومه أم تشكره؟ وهل تملك القدرة على أن تقرأ الناس من عيونهم وتصرفاتهم؟ أين هي لحظات العذاب في الماضي، وهل تتحوّل إلى فيلم تراجيدي بامتياز؟ وكامرأة وزوجة، ما هي حدود ثقتها بزوجها، أم أن هذه الثقة تهتز أحيانًا؟ ومتى يراودها شعور الذنب وتجاه من بالتحديد؟

وفي فقرة «ميكروباص»، تسمي نانسي الفنانين والشخصيات العامة الذين تأخذهم معها في «ميكروباص» حياتها، كما تكشف عما ستفعله ومن هو الشخص الذي ستعاقبه إذا وضعت طاقية الإخفاء، وتقول «هذا هو الشخص الذي أصفي حساباتي معه»؟ وهل تخاف نانسي من الموت؟ وما هي أسوأ مخاوفها المستقبلية؟.