logo
الأنباء | تذاكر العيد «نار».. قفزة 200% في الأسعار والرحلات «Full»

الأنباء | تذاكر العيد «نار».. قفزة 200% في الأسعار والرحلات «Full»

  • كبشة: رحلات إضافية بجميع الوجهات لاستيعاب الطلب المتزايد عليها
  • حمد: المسافرون يواجهون صعوبة بحجز تذاكر العودة.. نظراً للطلب الكثيف
  • 300 دينار سعر التذكرة لتركيا و350 للقاهرة.. وغالبية الطائرات ممتلئة
  • تركيا ولندن وميونيخ وجهات رئيسية للمسافر الكويتي خلال الفترة الماضية

باهي أحمد

تشهد إجازة عيد الأضحى المبارك واحدا من أقوى مواسم السفر في الكويت منذ سنوات، وتحديدا منذ الأزمة المالية العالمية في 2008، إذ عادت حركة السفر بقوة، مع ارتفاع غير مسبوق في أسعار التذاكر وصل في بعضها إلى 200%، نتيجة عدم توافر مقاعد على الطائرات، لاسيما مع التزام شركات الطيران بموسم الحج، وتوجيه الطرازات ذات السعة الأكبر من الطائرات لخدمة الحجيج، إضافة إلى وجود أكثر من 270 ألف مسافر خلال فترة العيد.

«الأنباء» استطلعت آراء خبراء السياحة والسفر حول أبرز الوجهات التي يقصدها المسافرون في فترة عيد الأضحى التي تأتي تزامنا مع فترات الصيف، إضافة إلى أسعار التذاكر ومدى حجم الإقبال على السفر في ظل ارتفاعها الكبير خلال الفترة الحالية، وفيما يلي التفاصيل:

في البداية، أكد المستشار السياحي كمال كبشة أن كل الرحلات المغادرة من الكويت في العيد محجوزة بالكامل، مما استدعى معظم شركات الطيران إلى القيام بعمل رحلات إضافية وذلك بسبب الطلب غير المسبوق على السفر من قبل المواطنين.

وحجوزات السفر والوجهات التي يفضلها المسافرون احتلت تركيا المركز الأول لهذا العام، تلتها لندن ثم أوروبا بشكل عام في دول مثل فرنسا وسويسرا والنمسا وألمانيا وهي دول قريبة بعضها من بعض يستطيع السائح فيها السفر بينها ويستهدف في إجازاته بشكل عام الطبيعة والاستمتاع بالجو المنعش هربا من الجو الحار هنا والتسوق في المدن، والوجهات العربية المفضلة تتصدر مصر ودبي وبيروت الوجهات لدى المسافرين في الكويت.

وأضاف كبشة أن أسعار تذاكر السفر شهدت طفرة في الأسعار غير مسبوقة، حيث ارتفعت الأسعار بنسبة 200% عن الأسعار المرتفعة عادة في فصل الصيف حيث وصلت أسعار التذاكر إلى وجهات كتركيا في فترة الأعياد إلى 300 دينار والقاهرة إلى ما يزيد على 350 دينارا ولا توجد رحلات ذهاب في الفترة الحالية، وإذا توافرت فتكون معظمها في المقاعد السياحية وليست الاقتصادية، مشيرا إلى أن معظم المسافرين يعانون في الحصول على تذاكر للعودة وذلك بسبب تزامن موسم المدارس مع العطلات، حيث تعد تلك الفترة هي الفترة الأصعب في إيجاد توقيت مناسب للعودة بسبب الطلب المرتفع من قبل المسافرين.

من جانبه، أكد مدير مكتب المهلب للسياحة والسفر خالد حمد أن هناك صعوبة شديدة في إيجاد أماكن خالية على متن كل شركات الطيران في الآونة الحالية إلى جميع الوجهات وذلك في موسم الصيف بشكل عام وفي موسم العيد بشكل خاص، مشيرا إلى أن معظم الوجهات المستهدفة من قبل المسافرين في الفترة الحالية سواء إلى دول مثل تركيا أو بريطانيا أو لبنان أو مصر جميعها رحلات «FULL» كاملة العدد خاصة في فترة الأعياد، حيث تشهد تلك الفترات إقبالا غير مسبوق مما أدى إلى ارتفاع أسعار التذاكر إلى الضعف مقارنة بفترات الصيف التي شهدت ارتفاعا كبيرا بدورها في أسعار التذاكر وصلت إلى 200% في بعض الرحلات.

وأضاف حمد أن المشكلة التي يواجهها معظم المسافرين في الفترة الحالية خاصة الراغبين في حجز تذاكر للسفر في الوقت الراهن هي صعوبة ايجاد حجوزات عودة إلى الكويت فيما قد تتاح حجوزات للخروج منها وهو ما يشكل عائقا كبيرا لهم.

وحول الوجهات التي يرغب المواطن في السفر إليها أشار حمد إلى أن تركيا ولندن وميونيخ هي الوجهات الثلاث الرئيسية للمسافر الكويتي على مدى السنوات الأخيرة الماضية، لافتا في الوقت ذاته إلى أن دول شرق آسيا باتت الأقل حظا من حيث الطلب.

كمال كبشة

كمال كبشة

خالد حمد 

خالد حمد 

هل ترغب في استلام أخر الأخبار الخاصة بالمصريين في الكويت؟؟
أخبار الشؤون والجوازات - وظائف - أخبار الجالية - جوازات السفر - خدمات خاصة بالمصريين المقيمين بالكويت ... إلخ

(( إضــغــط هــنــا ))