logo
فيديو.. بعد انتشارها في الأعياد.. الفتوى تكشف مفاجأة عن صلاة المرأة بجوار الرجل

فيديو.. بعد انتشارها في الأعياد.. الفتوى تكشف مفاجأة عن صلاة المرأة بجوار الرجل

أكد الشيخ عويضة عثمان، أمين الفتوى بدار الإفتاء، أن وقوف المرأة بجوار الرجل أو مرورها بجواره في مناسك الحج والعمرة شيء حتمي ليس فيه شيء وجائز شرعا، لأن في مثل هذه الحال كل إنسان مشغول بنفسه ويدعو الله أن يتقبله ويغفر له، فلا وقت أو مجال للتفكير في الشهوة أو في أي شيء آخر. 

وأجاب عويضة عثمان عن سؤال: "ما حكم صلاة المرأة بجوار الرجل وهل تبطل صلاتهما؟" قائلا: "جمهور العلماء أجمعوا على أن هذه الصلاة صحيحة حتى ولو كانت في صلاة الفريضة، وأكد الإمام النووي ذلك بقوله: "إذا صلت المرأة بجوار الرجل فصلاتهما صحيحة" وهذا مذهب المالكية أيضا، ورغم إجماع جمهور العلماء على صحة الصلاة إلا أنهم كرهوا ذلك".

وأوضح أمين الفتوى بدار الإفتاء: "ليس معنى ذلك أننا نجيز الاختلاط في المسجد ويصبح الأمر طبيعيا، ولكن هناك نظام اتبعه الصحابة رضوان الله عليهم وهو أن النساء كانت تصلي في الخلف والرجال في الصفوف الأولى، فيجب اتباع ذلك". 

وأضاف عويضة عثمان: "ما يحدث في ساحات العيد كل عام ظاهرة طبيعية مقتصرة على صلاة العيد بسبب الزحام الشديد في مصليات العيد، وهذا لا يحدث تماما في المساجد ولم يحدث ذلك من قبل، وعليه فما يحدث في صلاة العيد من وقوف الرجل بجوار المرأة جائز والصلاة صحيحة تماما".

(( لـمــشــاهــدة الــفـيدـيـو إضـغـط هــنــا ))