logo
الكويت | «الداخلية»: منح الزيارة لـ 6 أشهر يُخالف أحكام قانون الإقامة

الكويت | «الداخلية»: منح الزيارة لـ 6 أشهر يُخالف أحكام قانون الإقامة

فيما وافقت وزارة الدولة لشؤون الشباب على ربط الاتحادات والأندية والهيئات الرياضية مع الإدارة العامة لشؤون الإقامة، ربطا إلكترونيا لطلب واستخراج تأشيرات الزيارة ومنحها لمدة 6 أشهر للاعبين والمدربين والفنيين والإداريين، أكدت وزارة الداخلية أن منح تأشيرات الزيارة لمدة 6 أشهر يخالف أحكام المادتين (10، 11) من قانون إقامة الأجانب والمادة (5) من اللائحة التنفيذية من القانون نفسه.
وجاءت المذكرة الحكومية من وزارتي الداخلية والشباب رداً على اقتراح نيابي مقدم من عدد النواب.

الـيـوم الأخـيـر.. الخـصـومـات الـكُـبـرى مـن طـيـران الـجـزيـرة لـجـمـيـع الوجـهـات داخـل مـصــر

وفي التفاصيل، قال نائب رئيس الوزراء وزير الداخلية الشيخ خالد الجراح إن الوزارة لا تألو جهدا في تيسير إجراءات استصدار سمات الدخول المقدمة من قبل الاتحادات والأندية الرياضية، لاستقدام الوفود الرياضية، وذلك وفقا لما تنص عليه أحكام المرسوم الأميري رقم (17) لسنة 1959 بقانون إقامة الأجانب والقرار الوزاري رقم (640) لسنة 1987 باللائحة التنفيذية للقانون المشار إليه.

وأضاف أن استخراج تأشيرات الزيارة يتطلب اتخاذ إجراءات التدقيق على المستندات والوثائق المطلوبة وبيانات الزائر، موضحاً أنه بشأن منح تأشيرات الزيارة لمدة (6) أشهر فإن ذلك يخالف أحكام المادتين (10، 11) من قانون إقامة الأجانب والمادة (5) من اللائحة التنفيذية من القانون المشار إليه.

من جهته، قال وزير الدولة لشؤون الشباب وزير الإعلام محمد الجبري: لا مانع لدينا من تنفيذ الاقتراح النيابي في حال موافقة الإدارة العامة لشؤون الإقامة، وعلى جهات الاختصاص عمل اللازم حياله. 

وكان الرد الحكومي جاء بناء على اقتراح مقدم من النواب أحمد الفضل وحمد الهرشاني والدكتور خليل أبل وفيصل الكندري وخالد الشطي، بشأن ربط الاتحادات والأندية والهيئات الرياضية مع الإدارة العامة لشؤون الإقامة ربطاً إلكترونياً لطلب واستخراج تأشيرات الزيارة، على أن تمنح الإدارة العامة لشؤون الإقامة عند الطلب إلكترونيا الاتحادات والأندية الرياضية تأشيرة زيارة لاستقدام الوفود الرياضية من اللاعبين أو المدربين أو الفنيين أو الإداريين أو الحكام، ووكلائهم ومرافقيهم، على أن تكون لمدة ستة أشهر قابلة للتمديد مرة واحدة لمدة مماثلة.