logo
21 عقارًا "مسرطنًا" لا تشتريها.. أبرزها "راني وزانتاك"

21 عقارًا "مسرطنًا" لا تشتريها.. أبرزها "راني وزانتاك"

قبل ساعات قليلة، أعلنت الإدارة المركزية للشئون الصيدلية بوزارة الصحة، عن سحب 21 دواء تحتوي على المادة الخام "رانيتيدين" من الصيدليات، وكان أبرزها "زانتاك وراني"، بسبب تداول تقارير دولية من قبل هيئة الدواء الأمريكية أفادت بأن هذه المادة تحتوي على شوائب مسرطنة.

وتضمن إعلان الوزارة سحب عينات من المادة "رانيتيدين" لإجراء تحليل يثبت تواجد تلك الشوائب المسرطنة من عدمها، وفي هذا الحين يكون على المرضى الذين يستخدمون تلك العقاقير مراجعة الخدمة الصحية.

يوضح عمر الوكيل، دكتور صيدلي، في حديثه لـ"الدستور"، أن فوار "راني" وغيره من العقاقير التي تحتوي على مادة "رانيتيدين" لديها أعراض جانبية بسبب سوء التصنيع، ومنها حدوث التهابات في البنكرياس مصاحب لزغللة في العين، والشعور بالصداع الشديد بجانب التأثير على الجهاز العصبي.

يستكمل "الزيادة في تناول هذه العقاقير يؤدي إلى تليف الكبد، وانهيار وظائفه، كما أنه يسبب عقما لدى الرجال في بعض الأحيان، وعن "الزانتاك" يقول إن أعراضه الجانبية تظهر في التهاب الكلى، وظهور الطفح الجلدي على الجسم.

"تشخيص المريض بشكل جيد قبل إرشاده إلى العقاقير التي تحتوي على المادة المذكورة، فهناك اختلاف كبير بين الجرعة المخصصة للكبار والأطفال"، يشير الوكيل، إلى فاعلية هذه العقاقير في علاج المرضى، لكن هناك احتمالية في وجود الشوائب المسرطنة التي تتسبب في حدوث أعراض جانبية.

يضيف "التعثر في النوم، والإصابة بالاكتئاب هما أحد أهم أضرار المادة الخام، كما قد تسبب تلك العقاقير انقطاع الطمث والالتهاب الجلدي، بالإضافة إلى فقر الدم الانحلالي، وحدوث مشاكل في البنكرياس، وهناك حالات لا تتحمل الجرعات الزائدة من مادة "رانيتيدين" لتصاب بانخفاض حاد في معدل كرات الدم البيضاء والحمراء على الفور.

وعن الحالات الممنوعة من استخدامه، " يجب التوقف عن استخدام العقار في حالة المعاناة من الحساسية، كما أنه يمثل خطورة كبيرة في فترتي الحمل والرضاعة، واستعماله بجانب أدوية أخرى قد يسبب أعراضا جانبية خطيرة".

21 مستحضرا دوائيا تم وقف تداولها من قبل وزارة الصحة، وهي "فوار راني - رانيتيدين - رانتيدول- زانتاك- فارو رانتدين- اسيلوك- اسيلايت- رانيتاريجو- الرانتاز- اوسموران- رانتيبلوك- هيستاك- ابيرانت- رانيتاك- نورسيف- مجدين- ابيران- رايتيكيور- جاستبروكت".

وفي تقارير هيئة الغذاء والدواء الأمريكية (FDA)، تبين وجود نسبة قليلة من شوائب نيتروزامين المسرطنة داخل تلك العقاقير، بعد تحقيق استمر لمدة عام كامل من قبل الهيئة في العقاقير المستخدمة لعلاج أمراض القلب وضغط الدم خصيصًا (ARBs).

وأفادت التقارير أيضًا، أن الحالات المستخدمة لتلك العقاقير ليست بحاجة للتوقف عن تناوله، لكن يجب عليهم المتابعة الفورية مع الأطباء المختصين بشأن إرشادهم لتناول عقاقير أخرى بديلة وفقًا لحالتهم الصحية.