logo
أسباب اختيار "البدري" مدربًا لمنتخب مصر

أسباب اختيار "البدري" مدربًا لمنتخب مصر

على عكس الكثير من التكهنات التي انتشرت في الفترة الماضية جاء تعيين حسام البدري مديرا فنيا لمنتخب مصر، لتبدأ حقبة جديدة مع المدرب الوطني.

البدري الذي ينهي احتلالا أرجنتينيا مكسيكيا بعد حقبتي هيكتور كوبر وخافيير اجيري، سيقود المرحلة المقبلة في تاريخ منتخب مصر بطموحات كبيرة وترقب أكبر لما يمكن أن يقدمه مدرب الأهلي الأسبق ورئيس بيراميدز السابق.

جاء اختيار البدري مدربا لمنتخب مصر مدعوما بعدة أسباب تفسر القرار الصادر عن اللجنة المؤقتة لإدارة اتحاد الكرة المصري..

– خبرة تدريبية
بالمقارنة مع بعض المرشحين يبدو البدري أكثر خبرة خاصة إذا كنا بصدد الحديث عن ايهاب جلال وحسام حسن كابرز المنافسين للبدري على هذا المنصب.. البدري بدأ العمل في 2005 كمساعد وتدرج في المهام التدريبية وصولا لمنصب الرجل الأول في 2009 وهي فترة تزامن فيها تولي حسام حسن وايهاب جلال قيادة أندية في الدوري، لكن مدرب الأهلي السابق يتميز بكونه حصل على ألقاب وبطولات، وهي تتويجات كبرى أيضا أبرزها دوري ابطال افريقيا.

– قوة شخصية
يتسم حسام البدري بقوة شخصيته، حيث إنه فرض نفسه بأسلوبه وشخصيته في ولاياته التدريبية مع الأهلي، ويجيد التعامل مع اللاعبين، ولعل الفترة الحالية لمنتخب مصر بحاجة لمدرب قوي الشخصية بيتعامل بشكل جيد مع اللاعبين، ولعل حالة الانفلات في كأس العالم 2018 وأمن أفريقيا 2019 خير شاهد على حاجة الفراعنة الانضباط.

– فرصة للشباب
في فتراته التدريبية مع الأهلي راهن البدري على عدة نجوم أثبتوا تألقهم لاحقا مثل كريم نيدفيد وأيضا أحمد حمدي وحتى من قبل تريزيجيه وأحمد شكري وأيمن أشرف.

واذا كان المنتخب بحاجة لتجديد الدماء في الفترة المقبلة، فإن البدري ربما يكون المدرب الأنسب.