logo
كبسولة إنسولين تغني عن الحقن

كبسولة إنسولين تغني عن الحقن

صمم باحثون من معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا بمدينة كامبريدج بولاية ماساتشوستس في الولايات المتحدة الأمريكية، كبسولة قوية بما يكفي لتحمل حموضة المعدة، وإطلاق الإنسولين في الأمعاء الدقيقة لجسم الإنسان.

وفي حين فشلت محاولات كثيرة لإعطاء الإنسولين لمرضى السكري بشكل حبوب لأنها تذوب بسبب الحمض الذي تفرزه المعدة وتطلق محتواها في وقت مبكر للغاية، ابتكر العلماء الكبسولة بحجم 1.18 بوصة (30 مم) وجعلوها صلبة بما يكفي للتعامل مع البيئة القاسية للمعدة، بحيث تطلق الإنسولين فقط عندما تصل إلى الأمعاء الدقيقة، وهي النقطة المثالية لامتصاص الدواء.

وصممت الكبسولة لتنكسر الطبقة الواقية فيها عند درجة حموضة أكبر من 5.5 وتتحول بعدها إلى شكل مثلث بـ3 أذرع، وكل ذراع يحتوي إبرا طولها 1 مم، والتي تُمسك بجدار الأمعاء وتضخ الدواء مباشرة في مجرى الدم لتبدأ عملية خفض مستويات السكر والتي تستمر لـ3 ساعات، بحسب صحيفة "ديلي ميل" البريطانية.

والمرضى الذين يعانون من مرض السكري من النوع 1 لا ينتجون بشكل طبيعي كمية كافية من الإنسولين من البنكرياس لخفض مستوى السكر في الدم، لذلك يحتاجون إلى جرعات يومية لموازنة هذه الكمية من الجلوكوز.

وقال البروفيسور روبرت لانجر، من معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا: "نحن سعداء حقا بهذه النتائج ونتطلع لرؤيتها تنجح على مرضى السكري وغيرهم في المستقبل".